منتديات داونلودز2


العودة   منتديات داونلودز2 > >

القسم الدينى هنا تجد كل شىء عن الاسلام من خطب ولقاءات دينية

اقوى عروض الويندوز و اللينكس VPS مقدمة من شبكة داونلودز2 !@!

اكونت سيرفر ويندوز اسطورى ( 8 كور بروسيسور + 32 جيجا رام + كونكشن 1 جيجا ) فقط بـ 50 جنيهأ !@!



وصف الرسول؟ الجزء الثالث

الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وكان بين كتفيه خاتم النبوة كزر الحجلة ، وكبيضة الحمامة . عن جابر

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-22-2007, 06:41 PM   #1 (permalink)
عضو ماسى
 




 
{the rock} على طريق التميز

افتراضي



الرحمن الرحيم



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





وكان بين كتفيه خاتم النبوة كزر الحجلة ، وكبيضة الحمامة .



عن جابر بن سمرة رضى الله عنه قال :



(( كان رسول الله قد شَمطَ مقَّدم رأسه ولحيته ، وكان إذا ادّهن لم يتبين فإذا شعث رأسُه تَبَيَّنَ ، وكان كثير شعر اللحية ، فقال رجل : وجهُه مثلُ السيف ؟ قال : لا ، بل مثل الشمس والقمر ، وكان مستديراً . قال : ورأيت الخاتم عند كتفيه مثل بيضة الحمام ، يشبه جسده 1



وكان صلى الله عليه وسلم إذا مشى كأنما تطوى له الأرض ويجدَّون في لحاقه وهو غير مكترث .



عن أبى هريرة رضى الله عنه قال :



(( ما رأيت أحسن من رسول الله كأن الشمس تجرى في وجهه ، قال : وما رأيت أحداً أسرع فى مشيه من رسول الله ، لكأنما الأرض تطوى له ، كنا إذا مشينا معه نجهد أنفسنا ، وإنه لغير مُكْتَرِث )) 2



وكان إذا التفت التفت جميعاً ومعناه أنه كان لا ينظر من طرف عينه وهذه من علامات التواضع ، فكان خافض الطرف ، نظره إلى الأرض أكثر من نظره إلى السماء



أما كلامه فتدبر ما تقول أم المؤمنين عائشة الصديقة بنت الصديق رضى الله عنها : قالت : (( أن النبي كان يحدث لو عَدَّهُ العادّ لأحصاه )) 3



وفى سنن الترمذى قالت رضى الله عنها :



(( ما كان رسول الله يسرد كسردكم هذا ، ولكنه كان يتكلم بكلام يُبِّينُهُ ، فصل ، يحفَظُهُ من جلس إليه ))4



وعنها رضى الله عنها قالت ( كان كلام رسول الله كلام فصل يفهمه كل من سمعه)) 5



اللهم صلى وسلم وزد وبارك عليه وعلى آله وصحبه وسلم



أما عرقه فتدبر ما يقوله أنس رضى الله عنه :



يقول أنس : كان يدخل بيت أم سليم ، فينام على فراشها وليست فيه . قال : فجاء ذات يوم فنام على فراشها ، فأتيت ، فقيل لها : هذا النبي نائم في بيتك على فراشك ؟



قال : فجاءت وقد عرق ، واستنقع عرقه على قطعة أديم على الفراش . ففتحت عتيدتها ، فجعلت تنشف ذلك العرق فتعصره في قواريرها ، ففزع النبي ، فقال : ما تصنعين يا أم سليم ؟ فقالت : يا رسول الله ، نرجو بركته لصبياننا ، قال أصبت .



وفى رواية قالت (( هذا عرقك نجعله في طيبنا وهو أطيب الطيب ))



وفى رواية قالت : (( أجعل عرقك في طيبي ، فضحك رسول الله )) 1 وأخرج الإمام أحمد والبيهقى عن على بن أبى طالب قال :



كان العرق في وجهه كحبات اللؤلؤ))



فكان عندما ينزل عليه الوحي في الليلة الباردة يتناثر على وجهه العرق كحبات اللؤلؤ .



أما شجاعته :



فتدبر ما يقوله فارس الفرسان وقائد القواد على بن أبى طالب يقول : كنا إذا حمى الوطيس واشتدت المعركة اتقينا برسول الله فكان إذا دخل أرض المعركة وميادين النزال كان الصحابة رضوان الله عليهم يتقون به شدة الضربات وأنتم تعلمون ماذا فعل النبي يوم حنين ، وماذا فعل يوم أحد . وماذا فعل النبي يوم بدر . اللهم صلى وسلم وزد وبارك عليه وعلى آله وصحبه وسلم .



فقد كان أشجع الناس



يقول أنس بن مالك رضى الله عنه :



(( كان رسول الله أحسن الناس وجهاً ، وكان أجود الناس ، وكان أشجع الناس ، ولقد فزع أهل المدينة ذات ليلة ، فانطلق ناسٌ من قبل ، فتلقاهم رسول الله راجعا ، وقد سبقهم إلى الصوت .



وفى رواية : وقد إستبرأ الخبر – وهو على فرس لأبى طلحة عُرْىٍ ، في عنقه السيف ، وهو يقول : لن تراعوا ، قال : وجدناه بحراً- أو أنه لبحر قال : وكان فرساً تُبَطَّأُ )) 2



أما خلقه فقد وصفه ربه بقوله :







( وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ ) .



تقول السيدة عائشة رضى الله عنها :



(( ما خير رسول الله بين أمرين قط ، إلا أخذ أيسرهما ، ما لم يكن إثما ، فإن كان إثما كان أبعد الناس عنه ، وما انتقم رسول الله لنفسه في شيء قط إلا أن تنتهك حرمة الله فينتقم ))1



وعن أنس رضى الله عنه قال :



(( كان النبي إذا استقبله الرجل فصافحه لا ينزع يده من يده ، حتى يكون الرجلُ ينزع يده ، ولا يصرف وجهه عن وجهه ، حتى يكون الرجلُ هو يصرفه ، ولم يُرَ مُقدِّما ركبته بين يدي جليس له ))2



وعنه رضى الله عنه قال :



(( كانت الأمَةُ من إماء المدينة لتأخذ بيد رسول الله فتنطلق به حيث شاءت )) 3



وعن الأسود بن يزيد النخعى رحمه الله قال :



سألت عائشة رضى الله عنها : ما كان رسول الله يصنع في بيته ؟ قالت : يكون في مهنة أهلة ‘ فإذا حضرت الصلاة يتوضأ ويخرج إلى الصلاة )) 4



واسمع إلى أنس بن مالك خادم النبي يقول :



خدمت النبي عشر سنين ، والله ما قال لي أفٍّ قط ،ولا قال لشيء لم فعلت كذا ؟ وهلا فعلت كذا ))5



وعن أنس بن مالك رضى الله عنه أيضاً قال :



كان رسول الله أحسن الناس خُلُقاً ، وكان لي أخ يقال له : أبو عمير – وهو فطيم – كان إذا جاءنا (( قال : يا أبا عمير ، ما فعل النغير ))



، لنغير كان يلعب به فمات ، فدخل النبي ذات يوم ، فرآه حزينا ، فقال : ما شأنه ؟ قالوا : مات نَغْرُه ، فقال :



(( يا أبا عمير ، ما فعل النُّغير ؟ 1



هكذا كان …. وهكذا كان خلقه



أسأل الله جل وعلا أن يجعلني وإياكم ممن أحبوا الحبيب واقتفوا أثر الحبيب وساروا على دربه واتبعوا سنته ..



…………. الدعاء




{the rock} غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد مواضيع قسم القسم الدينى

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 01:45 PM


منتديات داونلودز2

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
 

 

   Downloadiz2.Com - Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd