منتديات داونلودز2


العودة   منتديات داونلودز2 > >

قسم الصور قسم خاص بصور الفنانين والمشاهير والصور الطبيعيه والصور الطريفة

اقوى عروض الويندوز و اللينكس VPS مقدمة من شبكة داونلودز2 !@!

اكونت سيرفر ويندوز اسطورى ( 8 كور بروسيسور + 32 جيجا رام + كونكشن 1 جيجا ) فقط بـ 50 جنيهأ !@!



موسوعة فنانين و فنانات فى حايتهم

نيكولاس كيج Nicolas Cage تاريخ الميلاد : 7 يناير 1964 مكان الميلاد : لونج بيتش- أميركا اسمه الأصلي نيكولاس كيم

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-06-2007, 01:33 PM   #1 (permalink)
ادارى متميز سابق !
 




 
Monster على طريق التميز

Red face












نيكولاس كيج

Nicolas Cage

تاريخ الميلاد :7 يناير 1964

مكان الميلاد :لونج بيتش- أميركا

اسمه الأصلي نيكولاس كيم كوبولا , إيطالي الجذور , ولد في مدينة ( لونج بييتش- أميركا ) في 7 يناير عام 1964. أحب التمثيل منذ نعومة أظفاره وكانت قرابته من المخرج العالمي فرانسيس كوبولا جواز سفره لعالم السينما ، حيث كان فرانسيس كوبولا مخرج الفيلم لشهير( العرّاب ) عم نيكولاس كيج قد أعطاه بعض الأدوار الصغيرة لكن نيك لاحظ أن الغالبية من السينمائيين كانوا يجاملونه لقرابته من فرانسيس كوبولا فقرر تغيير اسمه.

و بالفعل اختار أسماء عديده منها نيكولاس بلو ( نسبة للون الأزرق المفضل لديه ) ثم صار نيكولاس فوست ثم نيكولاس ماسكالزون ( نسبة إلى جدة لأمه وتعني الولد الشقي بالإيطالية ) و أخيراً اختار نيكولاس كيج نسبة إلى شخصية (جون كيج) بطل أحد القصص الكوميدية التي أحبها نيك .

في بداياته السينمائية وكان في العشرينيات من عمره آنذاك إشتهر بغرابة أطواره فقد قلع أحد أسنانه دون بنج أو مخدر في مشهد من فيلم ( نادي القطن Cotton Club, The 1984 ) بل وصل به الأمر إلى أكل صرصار حي في ( فيلم قبلة مصاص الدماء Vampire's Kiss 1989 ) علماً أن المخرج طلب إعادة المشهد و طبعاً بصرصار آخر حي .

لم يرحمه النقاد عندما قام بدوره في فيلم ( زواج بيقي سو Peggy Sue Got Married 1986 ) و الذي أخرجه عمه حتى أنهم قالوا : ( كان الفيلم سيكون جميلاً لولا ذلك الجرح الدميم ) و يقصدون فيه نيكولاس . الغريب أنه لم يغضب من تلك الحملة الشرسة بل أخذ الأمر كمجرد تحدي مع النقاد و قال أنهم عندما ينتقدونه فذلك لأنه قام بعمل ما و قال أنه سعيد عن أداءه و دوره في الفيلم لكن الشيء الوحيد الذي أحزنه هو عدم طلب عمه له في أي دور منذ ذلك الحين.

كانت أول بطوله لنجمنا هي دوره في فيلم ( موون سترك Moonstruck 1987 ) حيث تقاسم البطوله مع (شير) . ثم حاول التغيير فمثل البطولة في فيلم (ارتفاع أريزونا Raising Arizona 1987 ) حيث كان ذلك الفيلم الكوميدي اول بوادر موهبته الكوميدية و الذي ذكر أنه أحد أحب الأفلام لقلبه . تبع ذلك فيــلم ( شهر عسل في فيجاس Honeymoon in Vegas 1992 ) ثم الفيلم الرومنسي الجميل جداً جداً جداً ( كان من الممكن أن يحصل ذلك لك It Could Happen to You 1994 ).

أدى هذا التحول في الأداء لفت إليه الأنظار حتى كان دوره الرائع في فيلم (مغادرة لاس فيجاس Leaving Las Vegas 1995 ) و الذي كسب فيه النقاد إلى صفه أخيراً كما كسب عدد لا بأس فيه من ملايين المعجبين , و تم ترشيحه في ذلك الفيلم لأوسكار أفضل ممثل و عندئذ كانت المفاجئة بفوزة بالأوسكار و عندما تم ذكر اسمه كأحسن ممثل أخذ يهرول راكضاً إلى المنصة لإستلام الجائزة لاهثاً و ذكر كلمة مقتضبة جميلة لكنها لم تمنع الصحافة في الصباح التالي من إنتقاد لبسه الغريب تلك الليلة حتى أن مجلة ( بيبول )الشهيرة إختارته كأسوء رجل في الأناقة .

توالت الأفلام حيث جاءت أفلام متتالية حققت لنيك مكان عالية على مستوى العالــم و منها (الصخرة Rock, The 1996 - الزنزانة الطائرة Con Air 1997 ) و جميعها أفلام أكشن جميلة جداً جداً جداً مثل فيها دور البطل الطيب ماعدا دوره في فيلم Face/Off 1997 و الذي يعتبر من أفضل أفلام الأكشن في تاريخ السينما .

في عام 1999 قام ببطولة فيلم 8MM ثم انتقل الى العمل مع المخرج مارتن سكورسيزي في Bringing Out the Dead ثم عاد الى الاكشن في عام 2000 في فيلم Gone in Sixty Seconds .. و اتبعه بالدراما العائلية The Family Man

فيلمه الوحيد في عام 2001 كان مع بينلوب كروز في الفيلم الرومانسي Captain Corelli's Mandolin ...

كيج التقى بجون وو مخرج فيلم Face/Off و لكن هذه المره في فيلم حربي عن الحرب العالمية الثانية..

و حاز اداءه في فيلم الدراما الكوميدي Adaptation على اعجاب النقاد و رشح للغولدن غلوب و للاوسكار ..و بين هذين الفيلمين ، قام نيكولاس كيج باخراج فيلمه الاول Sonny و ادى دورا صغيرا فيه..

و منذ ذلك الحين ونيكولاس كيج أحد أكثر نجوم السينما شعبية على مستوى العالم ، و أطلق عليه النقاد والممثليين عدة القاب منها :

* بيكاسو السينما ( جيم كاري – ممثل – أعز أصدقاءه )

* الفنان الشاعر الذي يستطيع عمل أي شيء ( مخرج فيلم: موون ستريك Moonstruck )

* الفنان العبقري ( مخرج فيلم : مغادرة لاس فيجاس Leaving Las Vegas )

* نيكولاس مدهش دائماً حتى وهو طفل صغيرة ( عمه فرانسيس كوبولا - المخرج الشهير )



ميغ رايان

Meg Ryan

تاريخ الميلاد :19 نوفمبر 1961

مكان الميلاد :Fairfield, CT

نشيطه ، رشيقه ، غريبة الاطوار ، ساحره ، مرحه ، وتنهيها اهم صفه لها لطيفه ... هذه هي الصفات التي يتغنى بها معجبو هذه الممثله الشقراء الجميله ميغ راين .. اسمها الحقيقي مارغريت ( Margaret Mary Emily Anne Hyra ) ودلعها ميغ ولدت في مدينة Fairfield, Connecticut في امريكا في تاريخ 19 نوفامبر 1961 ، والدها هاري ( مدرس رياضيات ) وأمها روزان انفصلوا عن بعضهم في سنة 1976 لان أمها اردت ان تصبح ممثله ...

تخرجت من الثانويه عام 1979 بعدها انتقلت للعيش في نيويورك ودخلت جامعة نيويورك قسم صحافه وكانت تعمل اثناء دراستها ومثلت الكثير من الاعلانات التجاريه لذلك الغرض ، ولكي تستطيع ان تمثل في الاعلانات كانت تحتاج الى بطاقة من النقابه وهذا مافعلته لها امها ، حيث اخرجت لها بطاقة من النقابه بأسمها الاوسط لكي تصير ميغ راين .

و استمرت على هذا الوضع الى ان دخلت عالم السنيما عن طريق فيلم " Rich and Famous " عام 1981 وكان هذا اول ظهور لها على الشاشة الكبيره ، اما ظهورها الثاني فكان في فيلم " Amityville 3-D " سنة 1983 وقبل ذلك كانت تشارك في الكثير من المسلسلات التلفزيونيه ولكن اعتقد انها وجدت مرادها في السنيما وخاصه بعد ان شاركة توم كوز فيلمه الشهير الذي اخرج توم كوز للنجوميه و اخرج معه كذلك ممثلتنا ميغ راين و هذا الفيلم هو فيلم " Top Gun " سنة 1986 هذا الفيلم لقي نجاحا كبيرا جدا في وقته .

ولكن ميغ لم تكتفي بهذا الفيلم بل في عام 1987 شاركت في بطولة فيلم للمخرج العظيم ستيفين سبيلبيرج ويشاركها البطوله الممثل الكوميدي Dennis Quaid ( والذي سوف تزوجها في عام 1991 في يوم العشاق ) واسم هذا الفيلم هو " Innerspace " ثم اشترك مع الممثل Dennis Quaid في فيلم ثاني عام 1988 " D.O.A. " وهو اعاده لفيلم قديم .. وايضا شاركته فيلم اخر وهو كوميديا رائعه عن اثنان يحبان بعضهم لكنهم لا يعرفون بهذا، و اسم الفيلم هو ( عندما يلتقي هاري بسالي ) " When Harry Met Sally " عام 1989 وقد نجح هذا الفيلم نجاحا متميزا مما اداء الى سطوع نجم ميغ راين في سماء هوليوود حتى انها رشحت لجائز جولدن جلوب عن هذا الفيلم .

في عام 1990 اشتركت في بطولة فيلم " Joe Versus the Volcano " مع الممثل توم هانكس ولعبت ثلاث ادوار هم DeDe/Angelica/Patricia ،

وفي عام 1993 عادت وشاركة البطوله توم هانكس في فيلم " Sleepless in Seattle " ونجحت ايضا ورشحت لجائزة جولدن جلوب عن دورها في هذا الفيلم .

وفي كل هذا الافلام كانت تمثل دور المرأه الهادئه الرومانسيه فلذلك جربت ان تغير قليل في فيلم " When a Man Loves a Woman " سنة 1994 حينما لعبة دور الزوجه المدمنه على الكحول .. ولكنها بسرعه عادت الى رومنسيتها في نفس العام في فيلم " I.Q " وفي فيلم " French Kiss " عام 1995 .

ميغ راين ممثله رائع تحب ان تمثل الشخصيات الرومانيسه والهادئه ومن افضل افلامها ، فيلمها مع توم هانكس عام 1998 " You've Got Mail " عن شخصان يتبادلان الرسائل الالكترونيه ويعشقون بعضهم عن طريق هذه الرسائل ، وفيلمها مع نكولاس كيج عام 1998 ايضا " City of Angels " مدينة الملائكه عن جراحة سوف تموت . اما عام 2000 فاشتركت في بطولة فيلم " Hanging Up " والذي يحكي قصة ثلاث اخوات وعلاقتهم ببعضهم و وفاة والدهم

ميشيل فايفر

Michelle Pfeiffer



تاريخ الميلاد :29 - 4 - 1958 م

مكان الميلاد :سانتا آنا - كاليفورنيا - الولايات المتحدة الأمريكية



عقارب الساعة تشير إلى الثامنة بتوقيت الـ PDT من صبيحة التاسع والعشرين من شهر أبريل/ نيسان سنة 1958 شهدت هذه الساعة مولد النجمة السينمائية الكبيرة ميشيل فايفر في سانتا آنا، كاليفورنيا على مقربة من شاطئ هانتينجدون، لوالد يدعى ريتشارد، يتكسب من شراء وإصلاح الأجهزة الكهربائية المستعملة ومن ثم إعادة بيعها .. أمها دونا ربة بيت، أخوها الأكبر ريك، وكانت هي الأخت الكبرى للصغيرتين ديدي ولوري (امتهنا التمثيل فيما بعد) الوالدين ريتشارد ودونا كانا قد انتقلا إلى كاليفورنيا من داكوتا الشمالية.



تراث العائلة كان مزيجاً من تراث سويسري أيرلندي وهولندي ألماني وسويدي، كان ريتشارد يمثل لها الأب الخلوق العصامي وفي الوقت نفسه الأب الصارم، مستبد الرأي أحياناً لكن فيما فيه مصلحة العائلة كما تقول ميشيل ووالدتها دونا.



عُرفت ميشيل في بدايات طفولتها بأنها تلك الطفلة الخجولة، بالعيون الخضراء والنظرات الحزينة والشعر الحريري، ولكنها بعد أن خاضت مرحلة الطفل حين دخوله المدرسة لأول مرة بدأت شخصيتها في التبدل تدريجياً وحين أصبحت طالبة في مدرسة وادي النافورة العليا، كانت تمتلك شخصية قوية قيادية، مع قليل من الشراسة بشكل لا يتلاءم مع ملامحها الهادئة.



تقول ميشيل: (( لقد كنت كالقطة الشرسة، لكن في حالة الدفاع عن نفسي أو عن الغير، لقد اعتدت أن أضرب كل من يتعدى الحدود التي رسمتها، ولا أتردد في ضرب الصبيان، بل وأتدخل لتسوية نزاعات الآخرين في أغلب الأحيان...!! )) .



تضيف قائلةً: (( كان البعض يجيء إليّ أحياناً حينما يتعرض للضرب على سبيل المثال وبالأخص الفتيات، فكنت أعمد إلى المعتدي من الأولاد وألقنه درساً حتى يعلم بأن الفتيات لسن مجرد صغيرات بجدائل وابتسامات حمقاء...!!؟؟ ))

تقول والدتها (( لقد كانت فتاة عنيدة جداً كأبيها .. قريبة إلى نفسي كثيراً )) .



كانت في الوقت نفسه تعين والدها في عمله بإصلاح الأجهزة الكهربائية لإعادة بيعها، وحين بلغت من العمر 14 عاماً كذب والدها بشأن عمرها حتى تتمكن من العمل مقابل مردودٍ مادي فكانت بدايتها في العمل في روضة أطفال، ثم عملت كناسخة ومن ثم تنقلت بين عدد من الوظائف كالعمل في محلات الملابس ومن ثم في محل لبيع المجوهرات وفي الأخير عملت في سوق فونس المركزي جنوب كاليفورنيا (1974).



وبعد تخرجها من المدرسة العليا (في غضون ثلاثة سنوات !) عام 1976 انضمت ميشيل إلى كلية أهلية، بغية الحصول على وظيفة مراسلة في المحكمة، لكنها سرعان ما سأمت منها لتنتقل إلى الكلية الغربية لدراسة علم النفس، وهي ما كانت تهواه بالإضافة إلى هواية الرسم.



من جانب آخر كانت ميشيل جميلة جداً، بعينيها ذات النظرات الحزينة وجمالها الطبيعي الخلاب، حيث فازت بكلتا مسابقتي الجمال في مقاطعة أورانج، وترشحت له في لوس أنجلوس كما فازت باللقب في ولاية كاليفورنيا. كانت في نفس الوقت تعمل في السوق المركزي، تقول ميشيل عن تلك الفترة: (( شعرت في قرارة نفسي بأن التمثيل هو ما يناسبني ))



وكان معلمها (كارل كوني) يقول لها دائماً بأنها تمتلك موهبة التمثيل، فتخلت عن فكرة العمل أو إكمال الدراسة لتمتهن التمثيل فكان أول عمل قدمته دور " أليس في بلاد العجائب " في ديزني لاند في منتصف السبعينات، كما حاولت التدرب على مسرح بيفيرلي هيلز وكان هذا إيذاناً ببداية المشوار الطويل نحو عالم النجومية. ففي عام 1979 اشتركت في المسلسل التلفزيوني " بيت الدلتا Delta House " تلاه دورها الثانوي في العمل التلفزيوني Solitary Man.



(1980) كان أول ظهور للنجمة الرائعة على الشاشة الكبيرة عبر فيلم " الوقوع ثانيةً في الحب Falling in Love Again ". في العام التالي كانت أحد أطراف فيلم " شارلي شان ولعنة ملكة التنين " وشهد هذا العام (1981) أيضاً زواجها من الممثل (بيتر هورتن).



عام 1982 ظهرت فايفر في الجزء الثاني من فيلم Grease ورغم حصولها على ترشيح لجائزة الفنانين الشباب كأفضل ممثلة إلا أن بعض النقاد اعتبروا هذا الدور بمثابة تعثر مبكر لهذه النجمة الصغيرة، لكنها سرعان ما استعادت توازنها لتـلفت أنظار النقاد والجمهور إلـيـهـا عـبـر دورها الجميل في العمل الـكبـيـر " Scarface ذو الندبة " كزوجة لتاجر المخدرات توني مونتانا (قام بالدور النجم الكبير آل باتشينو ) ومن خلفهم كان مخرج الروائع براين دي بالما.



تواصلت نجاحاتها الكبيرة في عمل رومانسي تدور أحداثه في العصور الوسطى فيلم " الليدي هوك Ladyhawke " عام 1985 والذي شهد أيضاً أول دور بطولة عبر فيلم " Into the Night " إلى جانب النجم جيف جولدبلوم لتسلط عليها الأنظار بشكل أكبر. لتظهر بعد ذلك بشكل مميز في فيلم " الحرية الجميلة Sweet Liberty " وفي عام 1987 أصبح إنتقائها للأفلام مختلفاً من حيث النوعية باتجاه إيجابي فكانت إحدى الساحرات الثلاث إلى جانب سوزان ساراندون وشير في " ساحرات إيستويك Witches of Eastwick " مع النجم الكبير جاك نيكلسون.



عام 1988 والذي قدمت فيه العديد من الأعمال، كفيلم " Married to the Mob " مع النجم أليك بالدوين بدور (أنجيلا دي ماركو) زوجة فرد من عصابة المافيا (فرانك) في دراما مغلفة بالكوميديا تمخض عنه أول ترشيح للجولدن جلوب لتعلن عن بداية لمسلسل من الترشيحات المتتالية (89، 90، 91، 92، 93، 94).



وأعقبته بفيلم " شروق شمس التيكلا Tequila Sunrise " مع النجمين كيرت رسل وميل جيـبسون، بدور إمراءة تعمل في مطعم فاخر، تجد نفسها عالقة بين تاجر مخدرات وشرطي يعمل في مكافحة المخدرات، ورغم أنها ظهرت بشكل رائع في الفيلم، إلا أنها قالت فيما بعد بأن التجربة لم ترقها، نظراً إلى أن المخرج روبرت توني لم يكن يسمح بحرية التعبير، أو حتى إعطاء مساحة كافية للنجم لتقديم ما يريده وختمت ذلك بقولها ( لم تكن تجربة جيدة ).



في نفس العام قدمت الدور الذي حصد عدداً من الجوائز والترشيحات في فيلم " الإتصال الخطر Dangerous Liaisons " كسيدة متزوجة محافظة، حصلت من خلاله على أول ترشيح للأوسكار عن أفضل ممثلة مساعدة بالإضافة على ترشيح آخر للجولدن جلوب وحصولها على جائزة الأكاديمية البريطانية، طاقم هذا العمل زاخر بالنجوم فإلى جانب النجمة الكبيرة هناك جون مالكوفيتش، جلين كلوز، كيانو ريفز وأوما ثورمان.



بقدوم عام 1989 ظهرت ميشيل بدور (سوزي دايموند) مطربة في نادٍ ليلي في فيلم " Fabulous Baker Boys " ومن خلاله حصدت دزينة من الجوائز والترشيحات يتقدمها فوز بجائزة الجولدن جلوب كأفضل ممثلة عن دور درامي بالإضافة إلى ترشيح أوسكاري آخر، لكن كأفضل ممثلة هذه المرة، بالإضافة إلى الفوز بعدد من جوائز دوائر النقاد الأمريكية ( شيكاغو، لوس أنجلوس، الهيئة الوطنية، جمعية النقاد الوطنية، دائرة نقاد نيويورك ) كأفضل ممثلة وترشيح لجائزة الأكاديمية البريطانية البافتا (BAFTA)، فكانت بداية جيدة لعقد التسعينات، ولتضع ميشيل نفسها على الخارطة السينمائية.

اختيرت كذلك من قبل مجلة (People) كأحد أجمل 50 شخص في العالم، في نفس العام الذي شهد طلاقها من بيتر هورتن (1990)...!!



كان لها مع النجم الكبير شون كونري لقاء عبر فيلم الجاسوسية المثير "Russia House بيت روسيا " بدور الفتاة الروسية (كاتي) وفي هذا العمل تقمصت الدور ببراعة وقدمت أداءً راقياً للغاية متحدثة باللغة الروسية واللغة الإنجليزية بلكنة روسية بشكل متقن، ولتضيف إلى سجلها ترشيحاً آخر لجائزة الجولدن جلوب للدراما.



وبعد مرور ما يقارب الـ(8) سنوات على الفيلم الشهير " Scarface " تعاود النجمة الرائعة الظهور مرة أخرى وإلى جانبها النجم الكبير آل باتشينو في عمل رومانسي، يحمل في طياته كوميديا جميلة تحت اسم " Frankie and Johnny فرانكي وجوني " بدور نادلة خجولة غير اجتماعية متخوفة من العلاقة مع الغير ينضم للعمل معها عامل جديد (آل باتشينو) فيستميل مشاعرها ويعمل على كسب ودها.



كانت تتنافس على هذا الدور مع النجمة الكبيرة كاثي بيتس ولكنها ربحت الدور، لتتحصل به على ترشيح آخر لجائزة الجولدن جلوب كأفضل ممثلة، وفي هذا العام (1991) رفضت ميشيل أحد أشهر الأدوار النسائية عبر رفضها دور المحققة كلاريس ستارلنغ في الفيلم الشهير " Silence of the Lambs " والذي حصدت من ورائه بديلتها جودي فوستر أوسكار أفضل ممثلة.



في عام 1992 ظهرت بوادر الحمل على النجمة (آنـيـت بـيـنـنغ) فحلت محلها ميشيل فايفر في دور المرأة القط في " عودة الباتمان Batman Returns " مع النجم مايكل كيتون والمخرج تيم بيرتن، واستعدادا لهذا الدور تدربت ميشيل فايفر على عدد من مهارات الملاكمة ورياضة اليوغا ورفع الأثقال وتعلمت استخدام السوط.....!! في هذا العام رفضت دور البطولة لفيلم " الغريزة الأساسية " بجانب النجم مايكل دوجلاس ، لكثرة المشاهد الغير لائقة فحلت محلها النجمة شارون ستون.



عوضاً عن ذلك ركزت جهودها في العمل الجميل والكبير " Love Field " والذي ظهرت خلاله ميشيل فايفر بشكل مختلف عن جميع ما قدمته طوال تاريخها، رأى بعض النقاد بأن هذا الدور هو أحد أفضل الأدوار وأميزها.



Love Field



(لورين هوليت) ربة بيت تقيم في دالاس، مهووسة بجاكلين كيندي زوجه الرئيس الأمريكي الراحل جون كيندي إلى حد الجنون، وحال اغتيال الرئيس استقلت باصاً في رحلة طويلة إلى واشنطن لحضور الجنازة رغم رفض زوجها. لتصطدم معها بالواقع المختلف عما صوره لها الإعلام الأمريكي من مساواة وعدالة، وتواجه خلال الرحلة العديد من الأحداث التي تغير قناعاتها السابقة، خصوصاً بعد مصاحبتها لرجل أسود مع طفلته في وقت كانت فيه العنصرية طاغية على ذلك المجتمع (كان من المفترض أن يقوم بدور الزنجي النجم دنزل واشنطن والذي انسحب من العمل قبل بدأ التصوير بوقت قصير). ولتكسب به ترشيحاً ثالثاً للأوسكار كأفضل ممثلة، وترشيحاً خامساً للجولدن جلوب والفوز بجائزة مهرجان برلين السينمائي الدولي.



وقع اختيار المخرج الكبير مارتن سكورسيز عليها لدور الكونتيسة إلين أولنسكا، المنبوذة اجتماعياً في مجتمع نيويورك الأرستقراطي في أواخر القرن (19) بسبب طلاقها من زوجها سيء المعشر، وكانت ميشيل فايفر تبحث منذ سنوات عن عمل يجمعها بالمخرج الكبير مارتن، فكان هذا العمل الجميل " عمر البراءة Age of Innocence " والذي تقع أحداثه في عام (1870) مع النجم دانيال دي لويس والشابة وينونا رايدر في 1993.



وبرعت بشخصيتها المتقلبة كفتاة تقتحم حياة دانيال المتزوج حديثاً من وينونا ليقع فريسة حبها ويطلب الإرتباط بها في ظل رغبتها في الطلاق من زوجها، وبهذا العمل أضافت إلى جعبتها سادس ترشيح لجائزة الجولدن جلوب، كما كان بمثابة تأكيد لإعجاب مارتن بها والذي صرح به بعد فيلمها " Married To The Mob "، فكان يتحين الفرصة وينتظر الدور المناسب لها منذ ذلك الحين، وجاء الترشيح ليؤكد صحة قراره، إضافة إلى فوزها بجائزة الـCrystal لهذا العام عن أفضل دور نسائي.



في نفس العام اتخذت عدداً من القرارات المؤثرة في حياتها الخاصة في مقدمتها انفصالها عن الممثل فيشر ستيفنز بعد علاقة دامت ثلاث سنوات، لتقرر بعدها في شهر مارس أن تتبنى طفلة لها (كلوديا روز) بعد أن قررت عدم الانتظار أكثر من ذلك ليكون لها عائلة، وفي اليوم الثالث عشر من شهر نوفمبر تزوجت من المنتج والكاتب ديفيد كيلي (كاتب مسلسل أمل شيكاغو) وبعد تسعة شهور وتحديداً في الخامس من شهر أغسطس كان يوم ميلاد إبنهم جون هنري (1994).



سبعة أعوام مضت على دورها في فيلم ساحرات إيستويك مع النجم جاك نيكلسون .. تعاود ميشيل التعاون معه في فيلم " الذئب Wolf " بدور لورا إبنة رجل ثري تعجب بشخص وترتبط معه بعلاقة لتكتشف فيما بعد بأنه مذؤوب. ورغم أن العمل لم يظهر بشكل يناسب مكانة النجمين الكبيرين، إلا أن بعض النقاد كان لهم ثناء كبير عليهما وبالأخص على أداء فايفر الرائع، كما يبدي أحدهم دهشته من دقة وواقعية تعابير ميشيل فايفر المدهشة، واختيرت كامرأة العام لجائزة ShoWest السنوية كما فازت بجائزة (Saturn) كأفضل ممثلة.



" العقول الخطرة Dangerous Minds " ودور لوين جونسون جندية في البحرية سابقاً تنخرط في سلك التعليم لتتعين في مدرسة عليا في وسط المدينة ويقع على عاتقها كسب مودة عدد كبير من المراهقين الأذكياء والذي يواجهون مشاكل اجتماعية جعلت من إهمال الدراسة أمراً حتمياً، فهي أمام أمرين إما أن تستسلم للأمر الواقع أو أن تعرف كيف تسترعي اهتمام الطلاب للتعلم، وكان هذا الدور ضربة قوية لها واسترعى أدائها اهتمام النقاد رغم فكرة الفيلم المكررة، ترشحت لجائزة MTV وفازت بجائزة البلوك بوستر عن دور درامي، كما اختيرت امرأةً للعام 95 من قِبل الـ HPT.



عام (96) شهد ثلاث أعمال جميلة لعل في مقدمتها العمل الرومانسي الرائع الذي جمع بين طرفي النجاح ميشيل فايفر والنجم روبرت ريد فورد عبر فيلم " Up Close & Personal " احترقت ميشيل في هذا الدور وقدمت عملاًً لا ينسى على حد تعبير أحد النقاد، الفيلم من كتاب حول قصة حقيقة للكاتبة جيسيكا سافيتش لمراسلة شابة تنتقل إلى فيلادلفيا على أمل تحقيق طموحاتها فتلتقي بمن يساعدها في مهنتها المتعثرة فتعمل سكرتيرة ومن ثم كمقدمة لأحوال الطقس وفي الأخير مذيعة أخبار، ترتبط برئيسها المراسل الصحفي (ريد فورد)، ميشيل ظهرت بشخصية (سالي) الرائعة في أحد أجمل أدوارها على الإطلاق.



ظهرت كشبح لجيليان بعد وفاتها في فيلم " إلى جيليان في عيد ميلادها الـ37 " ثم ختمت هذا العام بثنائية رائعة جداً مع النجم جورج كولوني في أحد أفضل أفلام الرومانسية الكوميدية " يوم جميل One Fine Day " فهي مصممة نماذج وأم لطفل وجورج صحفي وأب لطفلة يجمع بينهم تأخرهم ذات مرة في إقلال طفليهما إلى رحلة مدرسية، وكانت جائزة البلوك بوستر للكوميديا والرومانسية من نصيبها لهذا العام، ويمثل هذا العمل بداية الانطلاقة في إنتاج أفلامها.



أنتجت بعد ذلك العمل الكبير والدراما الكئيبة " ألف هكتار A Thousand Acres " عام (97) تدور أحداثه حول مأساة عائلة ممزقة بثلاث أخوات يتعاركن حول الأحقية بالمزرعة وكانت النجمة جيسيكا لانغ إلى جانب نجمتنا وعلى الجانب الآخر الأخت الصغرى جينيفر جيسن لاي ووالدها المذنب وفاز هذا الثلاثي النسائي في مهرجان فيرونا لوف السينمائي بجائزة الوردة الفضية (سيلفر روز).



صنفتها مجلة Empire البريطانية في المرتبة (39 # ) ضمن قائمة أفضل 100 نجم سينمائي.



عام (98) كان صوتها مشاركاً مع نخبة من النجوم (كيلمر، رالف فينس، ستيف مارتن، ساندرا، جولدبلوم، داني جلوفر) في الفيلم الكارتوني " أمير مصر " وهو الذي غنت فيه أيضاً بشخصية Tzipporah.



ثلاثة أعمال أخرى شهدها عام 99 فهي أم تفقد أبنها الأصغر ذات يوم في زحام وتعاني نفسياً من تبعات ذلك، وبعد عشر سنوات تصادف من تعتقد بأنه أبنها في فيلم " Deep End of the Ocean " وأظهرت ميشيل فايفر عاطفة الأمومة الجياشة بشكل مؤثر جداً وكانت رائعة بكل ما تحمله الكلمة من معنى، وأتبعته بدورها في أحد أعمال ويليام شكسبير " A Midsummer Night's Dream " بدور (تيتانيا) الملكة الجنية، ثم ختمت هذه السنة بفيلم " Story of Us " مع النجم بروس ويليس وتتمحور قصة الفيلم حول زوجين يعيدان النظر في علاقتهما الزوجية على مدى 15 عاماً.



ختام عقد التسعينات كان مع فيلم الإثارة والرعب " What Lies Beneath " والنجم الكبير هاريسون فورد والذي عُـرف برفضه لأدوار الشر لقناعات شخصية وكان رده حول السبب في قبوله للدور بأنها الفرصة للعمل إلى جانب النجمة ميشيل فايفر.



وافقت ميشيل على لعب دور كلير سبنسر وتقاضت مقابله عشرة ملايين ونصف المليون دولار، وكانت بشخصية الزوجة للعالم نورمان سبنسر (هاريسون فورد) والتي تشعر بالارتياب من جارهم الجديد الغامض خصوصاً بعد اختفاء زوجته دون تفسير، وتبدأ بسماع أصوات ورؤية أشياء غامضة ويعتقد الزوج بأن هذا مجرد تخيلات لكن الأمور لا تسير على ما يرام.



توجت دورها بفوز للمرة الثالثة بجائزة البلوك بوستر كما حصلت على ترشيح لجائزة الأكاديمية لأفلام الرعب والخيال العملي (Saturn).



ومع مطلع القرن الجديد كانت محامية في الفيلم الإنساني الجميل " I Am Sam " والذي يحكي قصة رجل يعاني من تخلف عقلي (النجم الأوسكاري شون بين) يريد الاحتفاظ بحق تبني وتربيه ابنته (داكوتا) ويُحدث تكفلها بهذه المهمة تغييراً في شخصيتها وأسلوب حياتها، الأداء كان جميلاً من الثنائي الذي تأخر ظهوره.



وواصلت ميشيل فايفر أسلوبها في التقنين من الظهور وذلك بمعدل فيلم واحد لكل عام، ففيلم " White Oleander " في عام 2002 أحد أحدث أعمالها في دور الأم لفتاة في الخامسة عشرة. وكانت محصلتها النهائية من الجوائز فوز بجائزة دائرة نقاد كينساس (KCFCC) وسان ديغو (SDFCS) كأفضل ممثلة مساعدة، وترشيح لجائزة نقابة الممثلين (SAG).



عام (2003) يمثل عودة للأفلام الكارتونية، كانت مشاركة بصوتها بشخصية (Eris) في " السندباد: أسطورة البحار السبعة ".



ميشيل ربة منزل لعائلة مكونة من أربع أفراد هي الأهم بالنسبة إليها من عملها الفني، في كل يوم تحاول أن تنهي عملها باكراً لتتمكن من قضاء وقت أطول مع أطفالها وتقوم بإعداد العشاء لعائلتها بنفسها.



تعد النجمة الكبيرة ميشيل فايفر عضواً فاعلاً في جمعية السرطان الأمريكية والمجتمع الإنساني، فهي دائماً ما تدعمها وقالت عن ذلك بأنه يشعرها بالارتياح فلقد كان لها ابنة أخت عانت من اللوكيميا لعشر سنوات.



سيرة ميشيل فايفر ليست مجرد سرد لمسيرة نجمة جميلة وناجحة، بل هي قصة حياة فتاة تتلمذت على يد والد صارم، وشخصية طفلة تشكلت مع الوقت لتظهر لنا نجمة، كانت في البداية مجرد وجه حسن وعامل جذب في الأفلام، لتصبح بعد ذلك نجمة كبيرة ذات ثقل فني، يحترمها كل من يعمل معها، ومن النجمات القليلات اللاتي يرسخن في الذاكرة مع مرور الزمن.



أبرز ما رفضته النجمة ميشيل فايفر من أدوار:



- الفيلم الأوسكاري Bugsy تنازلت عن الدور لآنيتا بينـنغ (انتهى بزواج آنيتا من وارن بيتي) .

- الفيلم الشهير Thelma and Louise .. كما رفضت فيلم Lorenzo's Oil لتمجيده العنف حسب رأيها، كلا هذين الدورين جلبا ترشيحين أوسكاريين لسوزان سارندون...!!

- الدور الأشهر كان في العمل الكبير " صمت الحملان Silence of the Lambs " والذي جلب الأوسكار للبديلة جودي فوستر.

- فيلم " الغريزة الأساسية Basic Instinct " والذي اشترطت أن يتم تقليص المشاهد الغير لائقة في الفيلم وحينما لم يتحقق هذا الشرط رفضت الدور فكانت البديلة النجمة شارون ستون.

- كما رفضت الفيلم الرومانسي المعروف " Sleepless In Seattle " لأنها وجدت العمل سخيفاً، وساذجاً على حد تعبيرها.

- فيلم " Disclosure " والذي ذهب إلى النجمة ديمي مور لتكون إلى جانب مايكل دوجلاس.

- في الأخير فيلم " Evita " والذي في حقيقة الأمر عملت عليه وتدربت لأشهر ولكنها تنازلت عن الدور بعد أن قرر مخرجه أن يكون إنتاجه وتصويره خارج لوس أنجلوس في النفس الوقت الذي كان لميشيل عائلة تهتم برعايتها، فقررت التخلي عنه لتتحصل عليه مادونا.



فـايـفـريـات سـريـعـة 



- قدمت ميشيل في بداياتها العديد من الإعلانات لعدد من الشركات الكبرى وكان أبرزها دعاية لصالح شركة صابون Lux وأخرى لمحركات فورد...!!

- تعلمت التمثيل في مسرح بيفيرلي هيلز.

- ولدت في الساعة am 8:11 بتوقيت الـPDT.

- بين الإهمال في الحضور والذهاب إلى الشاطئ تخطت ميشيل المدرسة العليا في ثلاثة سنوات...!!

- في بداياتها وتحديداً بعد المسلسل التلفزيوني " بيت الدلتا " اتصلت على وكيل أعمالها باكية تشتكي من نوعية الأدوار المثيرة.

- كادت أن تلقى حتفها في طفولتها بعد أن ابتلعت زجاجة دواء، والغريب في الأمر بأنها تجاوزت ذلك دون الذهاب إلى المستشفى، فوالدها استطاع معالجة الأمر ثم عاد إلى النوم بكل هدوء...!!

- النجمتان ديدي ولوري فايفر الأختان الصغيرتان لميشيل امتهنا التمثيل بعد ان كانت الأولى ترغب بالمحاماة والأخرى بالصحافة...!!

- حصلت على أول سيارة لها عام 1965 .. من نوع (موستينج) حمراء اللون.

- خلال تصوير فيلم ذو الندبة جرحت ميشيل فايفر النجم (آل باتشينو) في حادث عرضي بـكأس مكسور.

- صنفتها مجلة Empire البريطانية في المرتبة (39 # ) ضمن قائمة أفضل 100 نجم سينمائي، ووضع إلى جانب اسمها عبارة (نجمة لم يسبق لها مثيل)

- رفضت ميشيل فايفر الدور في فيلم " Lorenzo's Oil " فكانت البديلة سوزان سارندون والتي ترشحت أمامها عن هذا العمل في أوسكار (93) حيث كانت ميشيل مرشحة عن فيلم " حقل الحب Love Field ".

- الفيلم الشهير " War Zone " كان محل انتقاد البعض إثر اتهامه بأنه مستنسخ جزئياً من فيلم لميشيل " A Thousand Acres "..!!

- اختارتها مجلة (People) لثلاث مرات ضمن قائمة أجمل 50 شخص في العالم.

- هناك دراسة أجريت لإختيار النساء الجميلات، ومحاولة إيجاد الوجه المثالي ذو الأبعاد المناسبة للجمال الأنثوي عن طريق الكومبيوتر وأظهرت النتائج النهائية تطابقاً مدهشاً مع النجمة ميشيل فايفر تصدرت به القائمة...!!

- تعلمت كيفية ربط عناقيد الكرز بشكل عقدة بإستخدام اللسان أثناء عملها في سوق فونس المركزي جنوب كاليفورنيا 1974.

- كانت على علاقة قصيرة في الثمانينات مع النجم (فال كيلمر) وكتب فيها بعض القصائد..!!

- حين تنفعل ميشيل تبدو عروقها بارزة بشكل ملحوظ على صدغها الأيسر.

- مشهد البانيو في فيلم " What Lies Beneath " استغرق تصويره عدة أسابيع فكان لزاماً عليها أن تغطي جسمها بزيت كي لا يفسد جلدها في ظل بقاءها تحت الماء لفترة طويلة.

- تخرج وزوجها غالباً كل يوم سبت لتناول العشاء ومشاهدة فيلم في السينما كعادة أسبوعية.

- المجلة الأميركية ذائعة الصيت (News Week) صنفت ميشيل فايفر ضمن قائمة أفضل نجمات هوليود خلال القرن العشرين.



الجوائز والترشيحات :



ملاحظة: الجوائز مؤرخة نسبة إلى تاريخ الفيلم لا إلى تاريخ الجائزة.



حصيلة ميشيل فايفر من الجوائز والترشيحات قرابة الـ40 وهنا استعراض لأبرزها:



امرأة العام من قِبل الـ HPT) 1995)



امرأة العام لجائزة ShoWest) 1994)



(2002) White Oleander أفضل ممثلة مساعدة

جوائز نقاد سان دي يغو (SDFCS) .. فوز

جوائز دائرة نقاد كينساس (KCFCC) .. فوز

جائزة نقابة الممثلين (SAG) .. ترشيح



(2000) What Lies Beneath أفضل ممثلة

جوائز البلوك بوستر .. فوز

جوائز (Apex) .. فوز

جوائز (Saturn) .. ترشيح



(1996) A Thousand Acres أفضل ممثلة

مهرجان (Verona Love) السينمائي .. فوز (بالاشتراك مع جيسيكا لانغ وجينيفر جيسن)



(1996) One Fine Day أفضل ممثلة

جوائز البلوك بوستر .. فوز



(1995) Dangerous Minds أفضل ممثلة

جوائز MTV .. ترشيح

جوائز البلوك بوستر .. فوز



(1994) Wolf أفضل ممثلة

جوائز (Saturn) .. فوز



(1993) Age of Innocence أفضل ممثلة

فوز بجائزة الـCrystal أفضل دور نسائي

جوائز الجولدن جلوب (Golden Globe) .. ترشيح



(1992) Love Field أفضل ممثلة

جوائز الأوسكار (Oscar) .. ترشيح

مهرجان برلين السينمائي .. فوز

جوائز الجولدن جلوب (Golden Globe) .. ترشيح



(1992) Batman Returns أفضل ممثلة مساعدة

جوائز (Apex) .. فوز

جوائز (Fennecus) .. ترشيح

جوائز (MTV) .. ترشيح



(1991) Frankie and Johnny أفضل ممثلة

جوائز الجولدن جلوب (Golden Globe) .. ترشيح



(1990) Russia House أفضل ممثلة

جوائز الجولدن جلوب (Golden Globe) .. ترشيح



(1989) Fabulous Baker Boys أفضل ممثلة

جوائز (Apex) .. فوز

جوائز (Fennecus) .. فوز

جوائز دائرة نقاد شيكاغو (CFCA) .. فوز

جوائز جمعية النقاد الوطنية (NSFC) .. فوز

جوائز نقاد لـوس أنـجلوس (LAFCA) .. فوز

جوائز دائرة نـقاد نيويورك (NYFCC) .. فوز

جوائز هـيـئة المراجعات الوطنية (NBR) .. فوز

جوائز الجولدن جلوب (Golden Globe) .. فوز

جوائز الأكـاديـمـية البريطانية (BAFTA) .. ترشيح

جوائز الأوسـكـار (Oscar) .. ترشيح



(1988) Dangerous Liaisons أفضل ممثلة مساعدة

جوائز الأكاديمية البريطانية (BAFTA) .. فوز

جوائز الأوسـكـار (Oscar) .. ترشيح



(1988) Tequila Sunrise أفضل ممثلة

جوائز (Apex) .. ترشيح



(1988) Married to the Mob أفضل ممثلة

جوائز (Apex) .. فوز

جوائز الجولدن جلوب (Golden Globe) .. ترشيح



(1982) Grease 2 أفضل ممثلة

جوائز الفنانين الشباب (Young Artist) .. ترشيح









مارلون براندو

Marlon Brando



تاريخ الميلاد :3 أبريل 1924.

مكان الميلاد : أوماها, نيبراسكا, أمريكا

تعليمه : خريج معهد أبحاث أستوديو التمثيل في أوماها .



هو أكبر أخوان الثلاث وله أخت واحدة وهي الممثلة Jocelyn Brando وسبع أطفال وهم Christian Devi, Miko, Rebecca, Simon Tehotu, Cheyenne, Ninna Priscilla, Stefano.

يعيش حالياُ في Beverly Hills.

1995 اختارته مجلة Empire من أكثر الممثلين إثارة في التاريخ وحل في المركز ال14 من 100. كذلك و في نفس العام ظهر كضيف في برنامج Larry King الشهير وقبل لاري من فمه !! .



نستطيع القول أن مارلون براندو هو الممثل الأعظم و الأفضل في تاريخ السينما الأمريكية و العالمية, نظراً للأداء الأقوى الذي ينفرد به وجمال أفلامه التي لن تمحى من أذهان الناس مدى الحياة.



لم تكن الأفلام ال40 التي قدمها براندو حتى الآن وخصوصاُ الفترة ما بين ال1950 وال1980 إلا تحفاُ وأساطير خالدة أبدع في تمثيلها وتقديم شخصياتها.



عام 1950 كان أول ظهور رسمي لبراندو على الشاشة الكبيرة مع المخرج المخضرم ( مواليد 1907 ) المتوقف عن الإخراج " Fred Zinnemann " والممثلة الكبيرة " Teresa Wright " في فلم الحربي ( The Men ) والذي أخذ فيه البطولة وفي وأول فلم له.



ترشح الفلم لأوسكار أفضل سيناريو مقتبس.



في العام الذي يليه 1951 ثبت موقعه بقوة في أمريكا وقال كلمته في فلم الدراما الرائع ( A Streetcar Named Desire ) مع الممثلة الراحلة " Vivien Leigh ", وكان عدم فوزه بأوسكار أفضل ممثل صدمة كبيرة للجمهور مع هذا الأداء الخلاب.



ترشح الفلم ل12 أوسكار وهي : أفضل فلم وأفضل ممثل براندو وأفضل ممثلة فيفيان ليه وأفضل ممثل مساعد كارل مالدين وأفضل ممثلة مساعدة كيم هانتر و أفضل مخرج إليا كازان وأفضل سيناريو أصلي وأفضل Art Direction وأفضل Cinematography وأفضل ديكور وأفضل موسيقى وأفضل صوت.



وفاز كل من : أفضل ممثلة فيفيان ليه وأفضل ممثل مساعد كارل مالدين وأفضل ممثلة مساعدة كيم هانتر وأفضل Art Direction.



لم يهدئ براندو ففي عام 1952 قدم مع الممثل المعروف " Anthony Quinn " الفلم الدرامي المكسيكي ( Viva Zapata! ).

ترشح الفلم ل5 جوائز أوسكار وهي : أفضل ممثل براندو وأفضل ممثل مساعد أنثوني كوين وأفضل نص مقتبس وأفضل Art Direction وأفضل موسيقى.



وفاز بجائزة واحدة وهي أفضل ممثل مساعد أنثوني كوين.



ترشح براندو لثالث مرة على التوالي لأوسكار أفضل مثل عام 1953 في الفلم الشكسبيري التاريخي الدرامي ( Julius Caesar ) مع الممثل الراحل " Louis Calhern ".



ترشح الفلم ل5 جوائز أوسكار وهي : أفضل فلم وأفضل ممثل براندو وأفضل Art Direction وأفضل Cinematography وأفضل موسيقى.

وفاز بجائزة أفضل Art Direction.



في العام 1954 مثل فلم الحرب الرومانسي ( Desiree ) مع الممثلة البريطانية " Jean Simmons ).

ترشح الفلم لجائزتي أوسكار وهما : أفضل Art Direction وأفضل Costume Design.



يعتبر عام 1954 من أفضل الأعوام في مسيرة براندو الفنية, فقدم فيه الأداء والفلم الذي لا ينسى مع الممثل الكبير " Karl Malden " ( التعاون الثاني ) والمخرج " Elia Kazan " ( التعاون الثالث ) في ( On the Waterfront ) فلم الجريمة الدرامي الذي يعتبره النقاد من أجمل أفلام في التاريخ ومن أجمل ما قدم براندو من أداء.



ترشح الفلم ل12 أوسكار وهي : أفضل فلم وأفضل ممثل براندو وأفضل ممثل مساعد لي ج.كوب و كارل مالدين و رود ستيغير وأفضل ممثلة إيفا ماري سينت وأفضل إخراج وأفضل سيناريو مقتبس وأفضل Art Direction وأفضل Cinematography وأفضل Film Editing وأفضل موسيقى.

وفاز ب8 أوسكارات وهي : أفضل فلم وأفضل ممثل براندو وأفضل ممثلة إيفا ماري سينت وأفضل إخراج وأفضل سيناريو مقتبس وأفضل Art Direction وأفضل Cinematography وأفضل Film Editing.



في نفس العام مثل فلم الدرجات النارية الدرامي ( The Wild One ) مع الممثل " Mary Murphy ".



وظهر موسيقياُ راقصاً عام 1955 في فلم ( Guys and Dolls ) مع الممثلة " Jean Simmons " ( التعاون الثاني ).

ترشح الفلم لأربع جوائز أوسكار وهي : أفضل Art Direction وأفضل Cinematography وأفضل ديكور وأفضل موسيقى, ولم يفز بأي منها.

عام 1956 مثل شخصية ساكيني في أول فلم كوميدي له مع الممثل " Glenn Ford " والمخرج الراحل " Daniel Mann " في ( The Teahouse of the August Moon ).



عاد بقوة كبيرة عام 1957 بالفلم الحربي الرومانسي الدرامي ( Sayonara ) مع الممثل " Richard Montalben " والمخرج الراحل " Joshua Logan ", حيث لعب دور الطيار الذي يقع في حب فتاة يابانية مما يؤدي لبعض المفارقات الرائعة.



ترشح الفلم ل10 جوائز أوسكار وهي : أفضل فلم وأفضل ممثل براندو وأفضل ممثل مساعد ريد باتونز وأفضل ممثلة مساعدة ميوسكي أوميكي وأفضل مخرج وأفضل سيناريو مقتبس وأفضل Art Direction وأفضل Cinematography وأفضل صوت.



وفاز بكل من : وأفضل ممثل مساعد ريد باتونز وأفضل ممثلة مساعدة ميوسكي أوميكي وأفضل Art Direction وأفضل صوت.



لم يبتعد عن الحروب كثيراُ ففي عام 1958 قدم واحد من أحسن أفلام الحرب العالمية الثانية في ( The Young Lions ) مع الممثل الراحل " Montgomery Clift ", ولعب براندو في الفلم دور شرطي نازي متمرد.

ترشح الفلم لثلاث جوائز أوسكار وهي : أفضل Cinematography وأفضل موسيقى وأفضل صوت, ولفلم بأي واحدة منها.



عام 1958 شهد أول تعاون بينه وبين المخرج الأسطوري " Sidney Lumet " بالفلم الدرامي الجميل ( The Fugitive Kind ).



غاب عام واحد في ال61 ليعود مخرجاً وممثلاُ في الفلم الغربي القوي ( One-Eyed Jacks ) وتعاون للمرة الثالثة مع الممثل " Karl Malden ".

ترشح الفلم لجائزة أوسكار واحدة وهي : أفضل Cinematography ولم يفز بها. عام 1962 مثل إعادة لفلم المغامرات الرائع ( Mutiny on the Bounty ) مع الممثل الرحل " Trevor Howard ".



ترشح الفلم ل7 جوائز أوسكار وهي : أفضل فلم وأفضل Art Direction وأفضل Cinematography وأفضل Film Editing وأفضل موسيقى وأفضل أغنية وأفضل مؤثرات مرئية.



أسرع براندو في العودة لأفلام الحرب ففي عام 1963 قدم مع الممثل الياباني الرحل " Eiji Okada " فلم ( The Ugly American ) ولعب فيه دور السفير الأمريكي الذي يأخذ مهمة تضطره للذهاب إلى آسيا ويتعرض لمواقف مثيرة هناك.



مثل كوميديا عادية في ال64 مع الممثل " David Niven " في ( Bedtime story ).



أثبت براندو أنه مبدع في أفلام الحروب والمآسي لهذا استمر في تمثيلها, ففي عام 1965 عاد من جديد لها مع الممثل " Yul Brynner " في تجسس الحربي ( Morituri ), وفيه براندو كان يحارب النازيين الألمان.

ترشح الفلم لأوسكار أفضل Cinematography.



1966 قدم فلمين قويين أولاُ كان درامي ( The Chase ) مع الممثلة " Jane Fonda " والمخرج " Arthur Penn ", والثاني غربي في ( The Appaloosa ) لعب فيه دور شخص يحاول استرجاع حصانه المسروق !!.



مثل الفلم الرومانسي الكوميدي ( A Countess from Hong Kong ) في ال67 مع الممثلة " Sophia Loren ", والدراما ( Reflections in a Golden Eye ) مع الممثلة الغنية عن التعريف " Elizabeth Taylor " في نفس العام.



لم يترك الكوميديا بعد في ال68 عمل في الفلم المشترك بين إيطاليا وفرنسا و أمريكا ( Candy ). ويبدو أن الجو في فرنسا وإيطاليا قد أعجب براندو ليصور في هذين البلدين مجدداُ فلم الحرب التاريخي ( Quemada! ), وبعده حن للجريمة فقدم مع " Richard Boone " فلم ( The Night of the Following Day ).



لم يستغرب أحد أو يفاجئ أن يخرج أفضل فلم على مر السنين على يد مارلون براندو, فعندما شاهد الناس فلم ( The Godfather ) عام 1972 وشاهدوا أداء براندو في الفلم قالوا بكل صدق (( بـــــــرانــــدو من أيــــــــــن أنــــــــــت قــــــــادم ؟؟!! )), فعلاُ فقد كان تمثيل براندو في الفلم عميقاً ومدروساُ ومحضراً ومصنوع بطريقة ربما لن تتكرر, جسد في الفلم شخصية زعيم الصابات صاحب أقوى نفوذ " Don Vito Corleone ", الجهد الكبير الذي تمثل في هذا الدور أنه تحمل وضع القطن على جانبي فمه والمكياج القاسي على وجهه لكي يظهر ككلب البول دوغ ! هذا عدا عن تغيير صوته لتتلاءم مع قوة الشخصية وطريقة الكلام الساحرة لوصفه بكبر السن.



الغريب بالأمر أن بعض النقاد يعتبر الجزء الثاني من الفلم أفضل من الأول وبعضهم الآخر يرى أن الأول هو الفلم الوحيد الذي يخلو من أي هفوة نظراً لطاقم العمل الخيالي وأولهم مخرج العمل والذي كان أيضاً كاتب سيناريو و الحوار المقتبس ( Francis Ford Coppola ) والممثلين الكبار أمثال ( Al Pacino - Diane Keaton - James Caan - Robert Duvall ).

ترشح الفلم ل10 جوائز أوسكار وهي : أفضل فلم وأفضل ممثل مارلون براندو وأفضل ممثل مساعد آل باتشينو وجيمس كان وروبيرت دوفال وأفضل إخراج وأفضل سيناريو مقتبس وأفضل ديكور وأفضل Film Editing وأفضل صوت.



وفاز بكل من : أفضل فلم وأفضل ممثل مارلون براندو وأفضل سيناريو مقتبس.



ثم عاد مرة أخرى وبنفس العام لفرنسا لكي يصور الفلم الدرامي ( Ultimo tango a Parigi ) مع الممثلة الفرنسية " Maria Schneider " والمخرج الإيطالي " Bernando Bertolucci ".

ترشح الفلم لجائزتي أوسكار : أفضل ممثل براندو وأفضل إخراج. لم يهدء في هذا العام فقد أيضاً الدراما التي أفسدها الإخراج ( The Nightcomers ).



أخذ براندو راحة دامت 4 سنوات كاملة ليعود بالفلم الغربي ( The Missouri Breaks ) مع الممثل القدير " Jack Nicholson " والمخرج " Arthur Penn " ( التعاون الثاني ).



عام 1978 ظهر بدور Jor-El مع النجمين " Gene Hackman " و " Christopher Reeve " في فلم الخيال العلمي صاحب الشعبية القسوى ( Superman ) .

ترشح الفلم لأربع جوائز أوسكار وهي : أفضل Film Editing وأفضل موسيقى وأفضل صوت وأفضل مؤثرات خاصة. وفاز بجائزة أفضل مؤثرات الخاصة.



لا نستطيع القول عن عام 1979 إلا أنه شهد أحد أضخم الأفلام إنتاجاً وتكلفة في التاريخ السينما وهو الملحمي عن حرب الفيتنام ( Apocalypse Now ) ولم يكن الفلم فقط ضخماً بالإنتاج ولكن أيضاً بجماله وهو يعتبر من أعظم ما أنجبته السينما من تحف حتى الآن. لقد وضع مخرج العمل ( Francis Ford Coppola ) في وقتها خطة تقوده لكي ينجز العمل ب100 يوم فقط ولكن طاقم العمل مر بظروف لم تكن على البال ولا في الحسبان زادت هذه المدة إلى ( 5 سنوات !! ). ومنها و في أحد أيام التصوير هرعت عليهم عاصفة أو زوبعة رملية هدمت جميع الخيم المنصبة للعمل نظراً أن معظم لقطات الفلم كان تصوير خارجياً في الصحراء, هذا عدا عن المرض الحاد الذي أصاب براندو و ( Martin Sheen ) من الحشرات وجراثيم في المياه والسوائل, كادر العمل ضم العديد من النجوم وأبرزهم ( Martin Sheen - Robert Duvall - Albert Hall ), لعب براندو بالفلم دور الكولونيل وولتير الذي يصبح هدفاً للكابتن لمارتن شين.



ترشح الفلم ل8 جوائز أوسكار وهي : أفضل فلم أفضل ممثل مساعد روبيرت دوفال وأفضل إخراج وأفضل سيناريو مقتبس وأفضل Art Direction وأفضل Cinematography وأفضل Film Editing وأفضل صوت. وفاز بكل من : أفضل Cinematography وأفضل صوت.



بعده بعام مثل فلم الإثارة ( The Formula ) مع الممثل " George C.Scott ".

ترشح الفلم لأفضل Cinematography.



غاب مارلون براندو عن السينما 9 سنوات كاملة منها لبعض المشاكل في قلبه ومنها كما قال راحة أردها منذ مدة ليست طويلة وخصوصاً بعد الفلم المتعب Apocalypse Now .



ولم يشأ براندو أن يعود هكذا بدون ضجة ففي عام 1989 عاد بالفلم الدرامي الساحر ( A Dry White Season ) مع الممثلين ( Donald Sutherland – Susan Sarandon ) وترشح عنه لجائزة أوسكار أفضل ممثل مساعد.



وعام 90 الكوميديا الظريفة ( The Freshman ) مع الممثل " Matthew Broderick ". في ال92 سافر لإسبانيا لتصوير فلم المغامرة التاريخي ( Christopher Columbus: The Discovery ) مع الممثل " Tom Selleck ".



مثل مع " Johnny Depp " في ال95 الدراما الرومانسية ( Don Juan DeMarco ). أما آخر الأعمال التي عرضت له فلم تلقى أي نجاح يذكر وهي ( Free Money - The Brave - The Island of Dr. Moreau ).



في عام2001 ظهر مع خليفته " Robert De Niro " و خليفة خليفته " Edward Norton " في فيلم The Score . و قد توفي في الأول من شهر يوليو 2004 م .



من أقواله المشهورة :



كلما أصبحت حساساً زيادة كلما أصبحت موحشاً أكثر, لا تسمح لمشاعرك أن تأثر على معنوياتك فالحياة فيها الكثير من الدروس.



أعلى أجر تقاضاه كان على فلم Superman وكان 4 ملايين دولار. و تقاضى على فلم العراب 250 ألف دولار فقط.











ريتشارد جير

Richard Gere



تاريخ الميلاد :31 أغسطس 1948

مكان الميلاد :فيلادلفيا



" ريتشارد غير " الفنان الذي عرف منذ منتصف الثمانينات كنجم وسيم يمتلك قدراً كبيراً من الجاذبية. برزت موهبته الجميلة من خلال أداءه لكثير من الأدوار التي لا تزال عالقة في ذاكرة عشاق السينما.



في سنين حياته الأولى ظهر ميله الواضح نحو الفن, إذ حاول و هو لا يزال شاباً يافعاً أن يؤسس فرقة غنائية خاصة به تعنى بموسيقى الروك, كان " غير " مولعاً بالموسيقى, حيث كان يعزف على عدد من الأدوات الموسيقية في المدرسة الثّانويّة و يكتب الموسيقى لحفلات المدرسة, و رغم إصراره على تأسيس فرقته الخاصة, إلا أن محاولته باءت بالفشل, ليتوجه بعد ذلك إلى دراسة الفلسفة في جامعة بوسطن، بعدها ذهب إلى لندن فكانت بداية حياته الفنية على خشبة المسرح في مسرحية ( داني نوكو ), و كنتيجة لذلك اتجه " غير " لدراسة السينما, و منذ ذلك الحين تعلق بهذا الفن الجميل.



كان أول دور أسند إليه دور بسيط في فيلم( Report to the Commissioner ) وذلك عام 1975 , و بداية ظهوره الملفت كانت في العام 1978 حين شارك مع المخرج المتميز " تيرينس ماليك " في الفيلم التأملي الرائع (Days of Heaven ), ثم أكد هذا الحضور الجميل من خلال قيامه في العام 1980 ببطولة فيلم (American Gigolo ), في دور جميل سبق أن رفضه النجم جون ترافولتا.



و قد ظهرت نجومية " غير " بشكل لافت في العام 1982 في فيلم ( An Officer and a Gentleman ) الذي نال بسببه أول ترشيح له لجائزة الغولدن غلوب. و على الرغم من انطلاقته القوية, لم يحالف " غير " الحظ في السنوات الثمان التالية, حتى جاء توهجه في مطلع التسعينات عندما لعب دور البطولة أمام نجمة الأوسكار جوليا روبرتس في الفيلم الرومانسي ( Pretty Woman ) و قد ترشح عن دوره هذا لجائزة الغولدن غلوب كأفضل ممثل في فيلم كوميدي أو موسيقي.



بعد ذلك ظهر في دور آخر جميل مع النجمة جودي فوستر في فيلم ( Sommersby ) عام 1993. و في العام 1996 قدم دور جميل إلى جانب النجم الشاب أدوارد نورتون في فيلم (Primal Fear ).



ثم قدم في 1997 فيلم( the jackal ) و اختتم التسعينات كما بدأها مع جوليا روبرتس في (Runaway Bride ) حيث لعب دور الصحفي الذي يجري تحقيقا عنها.



في عام 2000 قدم أداءاً جميلاً مع الممثلة الجميلة وينونا رايدر في الفيلم الرومانسي (Autumn in New York)، ثم التقى بالمخرج روبرت التمان كطبيب نساء في (Dr,T and the women ) مع الممثله هلين هنت.



و بعد توقف دام عاما كاملا، استأنف الممثل نشاطه السينمائي ثانية، و قد بدأه كصحفي يستقصي الحقائق في فيلم غارق في عوالم ما وراء الطبيعة, هو ( The Mothman Prophecies ), ثم قد بعد ذلك مع النجمة ديانا لين فيلم ( Unfaithful ) و توج أعماله في عام 2002 بمشاركة هامة و رائعة في الفيلم الموسيقي ( Chicago ) و الذي حاز على إثره أول جائزة له في الغولدن غلوب كأفضل ممثل في فيلم كوميدي / موسيقي. بعد ذلك, و في العام 2004 ظهر " ريتشارد غير " في فيلم موسيقي آخر هو (Shall We Dance ) مع النجمتين " سوزان سراندون " وَ " جينيفر لوبيز ".



و ما يجدر ذكره أن " ريتشارد غير" كان متزوجاً من العارضة الشهيرة سندي كروفورد, والذي تسبب اهتمامه اللافت بالبوذية و أعماله الخيرية في طلاقهما في العام 1995.



جودي فوستر

Jodie Foster



تاريخ الميلاد : 19 نوفمبر 1962

مكان الميلاد :Los Angeles, California, USA



بدأت جودي فوستر مسيرتها الفنية بعمر الثانية فعملت لدعايات لمدة أربع سنوات لما كانت تحمل من جمال طفولي كبير, وظهرت عام 1968 في المسلسل التلفزيوني " Mayberry R.F.D " بحلقة واحدة.



بدأت جودي فوستر التمثيل رسمياً عام 1970 وكان عمرها 8 سنوات بالمسلسل " the Mountain Menace on " وظهرت في بعض الحلقات, أما فلمها الأول كان عام 1972 مع النجم مايكل دوغلاس في الفلم المغامرات العائلي " Napoleon and Samantha " ولعبت دور سامانثا بشكل مميز



الفلم الثاني كان رياضي بنفس العام " KANSAS CITY BOMBER " مع ريكويل وولش.



عام 1973 قدمت فلمين الأول غنائي موسيقي مع الممثلة المخضرمة " Celeste Holm " في " TOM SAWYER " والثاني غربي مع " James Garner " في " ONE LITTLE INDIAN " , مع بعض الأعمال التلفزيونية.



وكان لها عام 1974 دور صغير بالفلم الدرامي الكوميدي الكبير " ALICE DOESN'T LIVE HERE ANYMORE " مع الرائعة " Ellen Burstyn " والمخرج الأروع مارتن سكورسيزي.



شهد عام 1976 نقطة تحول في مسيرة جودي فوستر الفنية بكل النواحي فبدأته بفلم الأطفال الموسيقي " BUGSY MALONE " وأتبعته بالدراما مع " Richard Harris " في " ECHOES OF A SUMMER/THE LAST CASTLE " .



نقطة التحول كانت مع فلام الأفلام, فلم العقول النتنة والعقول الصافية فلم الأجيال السابقة واللاحقة, الفلم الذي يجب أن يشاهده الجميع, الفلم هو " Taxi Driver " مع الممثل العملاق " Robert De Niro " والمخرج الشعري " Martin Scorsese ", لقد كان أدائها بالفلم فعلاُ رائع فقد كان عمرها 13 سنة فقط ووقفت أمام هذا الحوار الأكبر من سنها بعشرات السنين وقدمته بإتقان مطلق, واستحقت بكل جدارة ترشيحها لأوسكار أفضل ممثلة مساعدة.



بنفس هذا العام أخذت جودي أول بطولة لها بفلم الإثارة والتشويق " THE LITTLE GIRL WHO LIVES DOWN THE LANE " مع الممثل " Martin Sheen ".



في 1977 مثلت فلم كوميدي طفولي مع الممثل الراحل " David Niven " في " CANDLESHOE " , ومع " Barbara Harris " في الكوميديا " FREAKY FRIDAY ".



بدأت جودي فوستر الثمانينات بدراما جميلة عام 1980 " CARNY " مع " Gary Busey ", نفس العام شهد ثاني بطوله لها في الدراما "FOXES " .



وبعد أعمال تلفزيونية عادت للسينما عام 1984 أيضاً بفلم درامي بعنوان " THE HOTEL NEW HAMPSHIRE " مع الممثل " Rub Lowe ".



عام 1986 ساهمت بإنتاج فلم " MESMERIZED/SHOCKED " وأدت فيه دور صغير.



في 1987 أخذت بطولة الدراما الكوميدية فلم " FIVE CORNERS " مع الممثل الكبير " Tim Robbins ", أتبعته بالدراما الضعيفة " SIESTA ".

توجت جهود جودي فوستر عام 1988 فبعد أن مثلت فلم الرياضة الجميل " STEALING HOME " , جاء يوم أول جائزة أوسكار لهذه الفنانة بالفلم الدرامي صاحب الرسالة القوية " THE ACCUSED " مع " Kelly McGillis " فاستحقت جائزة أوسكار أفضل ممثلة رئيسية لما قدمته من أداء لا يوصف.



عام 1989 أخذت بطولة فلم " Catchfire " مع نجوم مثل " John Turturro و Dennis Hopper و Joe Pesci ".



عام تاريخ السينما للعالم و لجودي فوستر كان 1991 بفلم لم يجد له النقاد أي وصف, أو أنهم لم يستطيعوا إعطائه حقه, الفلم هو " THE SILENCE OF THE LAMBS " مع الممثل الأسطوري " Anthony Hopkins " فبعد الأداء الذي الرهيب من جودي فوستر لم تستطع اللجنة التحكمية من مناقشة أمر فوزها بثاني أوسكار لها عن أفضل ممثلة رئيسية بالفلم.



بعد هذا الفلم هطلت عروض الأفلام على جودي كالمطر بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى, نفس هذا العام شهد أول محاولة إخراجية لجودي بفلم درامي جميل وهو " LITTLE MAN TATE " .



عام 1992 ظهرت مع " Woody Allen " بالكوميديا " SHADOWS AND FOG ".



في 1993 قدمت أحلى رومانسية مع " Richard Gere " بالفلم الغموض الدرامي الرومانسي " SOMMERSBY ".



عام 1994 عادت جودي بقوة بفلم الدراما " Nell " مع الممثل " Liam Neeson " الدور الذي لعبت فيه دور فتاة عاشت حياتها كلها بالغابة كالحيوان ولت ترى حياة المدينة, وترشحت عن دورها الجميل لأوسكار أفضل ممثلة رئيسية.



ومن ثم الكوميدية الغربية مع " Mel Gibson " في " MAVERICK ".



غابت جودي لثلاث سنوات لتعود بقوة بفلم الخيال العلمي الدرامي الرومانسي " Contact " مع " Jena Malone " .



عملها الوحيد في عام 1999 كان إعادة لفلم " Anna and the King " بنفس الاسم مع الممثل التايلندي " Yun-Fat Chow "



و في عام 2002 قامت ببطولة فيلم الإثارة غرفة الهلع Panic Room و الذي قام بإخراجه المخرج الشهير ديفيد فينتشر .....



فوسترات



أنجبت طفلها الأول عام 1998 و أسمه تشارلز

أشقائها الصغار أصروا أن يدعوها " جودي ".

تكلمت وعمرها ثلاث سنوات.

تتكلم الفرنسية بطلاقة.

فرقتها المفضلة هي U2.

1976 ظهرت بقائمة ال12 ممثل واعد.

1985 تخرجت من كلية الحقوق في جامعة يايل كطالبة متفوقة.

1995 اختارتها مجلة Empire كواحدة من أكثر الممثلات إثارة وصنفتها ال45 من 100.

1997 اختارتها نفس المجلة كواحدة من أعظم 100 ممثلة في التاريخ وصنفتها ال18.

1997 استلمت شهادة الدكتوراه في الفنون الجميلة من جامعة يايل في فرنسا

الأعمال التي رفضتها : Basic Instinct (1992),Double Jeopardy (1999),Hannibal (2000).

أعلى أجر تقاضته كان عن فلم (Anna and the King ) وقبضت 15 مليون دولار كاش.

هي الآن تملك شركة إنتاج خاصة واسمها EGG Pictuers.





بن أفليك

Ben Affleck



بدايته الفنية كانت بعمر 8 سنوات بإحدى المسلسلات التلفزيونية من إنتاج BBS , وبعدما حقق له عدة أدوار بالتلفزيون وبعض الأدوار السينمائية , ارتبط أسمه بالمخرج " كيفن سميث " ليمثل في كل أفلامه .



في عام 1997 تغير كل شي , وذلك عندما قام بين أفليك بدور البطولة في فيلم "Chasing Amy" , ثم كتب السيناريو ومثل في فيلم " ويل هنتنق الطيب "الذي حقق له أوسكار أفضل سيناريو مع مات ديمون .



ولكن .. عكس مات ديمون سار نجمنا ليكمل مشواره للأسف في أفلام الدرجة الثانية , إلى أن جاء عام 1998 , وفيه أختاره المنتج الكبير جاري بروكهايمر للعب أحد أدوار البطولة في الفيلم الشهير " أرماجدون " مع الممثل الكبير بروس ويلس . في العام 1999 يشارك الممثلة " ساندرا بولك " بطولة فيلم " Forces of Nature " , كما يلعب بطولة في فيلم " شكسبير عاشقاً " بجوار النجمة جوينث بالترو .



و يتابع مع المخرج " كيفن سميث " ليشارك في فيلمه الأستفزازي " دوغما " والذي عانى من مشاكل عديدة مع طائفة "الكاثوليك " بالولايات المتحدة .



بعد عدد من المحاولات الفاشلة مثل "ريل ديل متيس " السيئ جداً في 1999 و " Bounce" في 2000 مع جوينث بالترو , يقرر بين أفليك سلك درب الأفلام الكبيرة ويختاره المخرج " مايكل باي " ليلعب دور البطولة في " بيرل هاربر " أحدث وأهم إنتاجات ديزني . وفي بيرل هاربر يمثل بين أصعب وأهم أدواره حتى الآن , حول ملحمة تتحدث عن الوطنية والشغف والحب .



يقول " بين أفليك " حول بيرل هاربر : " يخبرنا الفيلم كيف فقدت الولايات المتحدة براءتها .. وذلك عندما خاض جيل كامل من الرجال " حرباً شنيعة " أظهرت الحقيقة القاسية عما قد يفعل البشر ببعضهم "



بعد هذا الفيلم الملحمي يعود " أفليك " للتعاون مجدداً مع المخرج كيفن سميث في فيلم Jay and Silent Bob Strike Back , ثم يقدم بعد ذلك فيلم رائع للغاية اسمه Changing Lanes فيه يصارع أفليك من أجل البقاء ! يشاركه البطولة النجم سامويل جاكسون , كان ذلك في العام 2002 م .



في نفس العام قدم الدراما الحربية Sum of All Fears, The بمشاركة مورغان فريمان , فيما قدم في العام الذي يليه فيلم متوسط المستوى , ينتمي إلى صنف الحركة " الآكشن " , اسمه Daredevil .



بحياته العاطفية ارتبط بين أفليك فترة بجوينث بالترو كصديق , ثم ارتبط بالنجمة " جينيفر لوبيز " . من هواياته ركوب الدراجات النارية ولديه منها 5 دراجات , بالإضافة إلى امتلاكه لشركة ألعاب فيديو .



في بيرل هاربر $ تقاضى $ 250 ألف دولار فقط وذلك بعد أن قرر المنتج خفض تكاليف العمل , ولكنه وعده بنسبة من الأرباح .



أكبر $ مبلغ $ تقاضاه عن دوره في " Bounce " 12 مليون دولار وفي ارماجدون تقاضى 600 ألف دولار .



انتخبته مجلة " PEOPLE " عام 2000كواحد من أجمل 50 نجم بالعالم .



آدم ساندلر

Adam Sandler



تاريخ الميلاد : 9 سبتمبر 1966

مكان الميلاد :بروكلين ، نيويورك



آدم ساندلر ممثل خطى خطوات ثابتة في مجال النجومية و الفن السينمائي , و لا يختلف اثنان على أن لهذا الممثل المبدع أسلوبه و مدرسته الخاصة في التمثيل , مع أنه في البداية لم يتوقع القريبين منه أن يصل إلى ما وصل إليه الآن , لكن الزمن أثبت غير ذلك , فقد انطلق بقوة بأعمال كوميدية رائعة و أصبح اسماً شهيراً و سهماً رابحاً في الكوميديا ..



و يبقى السؤال : ما سر نجوميته ؟ .



كان يسكن مع أمه في منزل صغير ويدرس بمدرسة بعيده عن منزله حيث كان يجب عليه إن يقطع مسافة كيلو مترين يوميا ذهابا و عوده للمدرسة ، كان خجولاً في معاملاته مع زملائه نوعاً ما , مجتهد في دروسه , و كان كل المدرسين يتوقعون له أن يكون مهندساً أو طبيباً ، و كان يقبل على القراءة كثيراً ويلتهم الكتب التهاماً و ما زال كذلك .



مع ذلك كان متابعا جيدا للأفلام السينمائية ، كان يخرج من المنزل بحجه الذهاب للعب مع أصدقائه بالجوار ، لكنه في الحقيقة كان يذهب ليشاهد الأفلام في دور السينما وذلك من مصروف المدرسة الذي كان يوفر منه قيمة تذكرة الدخول لدار السينما ، و استمر على هذا المنوال حتى وصل للمرحلة الثانوية و لم يكتشف أحد موهبة التمثيل التي كانت كامنة فيه .



في أحد الأيام كان للمدرسة حفل ختامي في نهاية السنة لكن أحد المشتركين فيها أصيب بوعكة صحية و اضطر المشرف على أن يختار طالباً بديلاً وقد وقع الاختيار على آدم ساندلر و كان كل المشرفين على هذه الحفلة يخشون من أن يخذلهم ساندلر أمام الجمهور حيث انه معروف بخجله و هذا لا يتناسب مع الظهور على المسرح ، لكن حدث ما لم يتوقعوه فقد أدى دوره بإتقان و لم يرتبك و هكذا عرف المشرفون على الحفل أن آدم ساندلر لم يكن خجولا لهذه الدرجة بل كان يمتاز بالثقة بالنفس و عدم المبالاة أو البرود إن صح التعبير , و من هذه الصدفة السعيدة بدأ اهتمام ساندلر بالتمثيل يزداد أكثر و أكثر .



استمر على هذا الحال لفترة ، وفي يوم من الأيام كان يزورهم قريب له يعمل كمصور أفلام سينمائية و قد عرض عليه أن يأتي معه إلى هوليود ليعمل كمساعد له أو شيء من هذه الأعمال الهامشية فوافق مباشرة و ذهب معه بالفعل و أتيحت له فرصة العمل في أحد الأفلام ككومبارس ، فانجذب لعالم التمثيل أكثر و أدرك أن هذا المجال هو حياته و وهو ما سيكمل به مسيرة حياته , و انفتح له الباب وقام بأدوار صغيره و قد بدأ يتميز بما يمتلكه بقدره على الإضحاك و تغير أسلوبه في الحياة و اصبح اكثر مرحا من ذي قبل .



بدأ المخرجون يعجبون به لثباته أمام الكاميرا و أدائه العفوي حيث انه لا يتكلف في القيام بدوره , كما أن تعبيرات وجهه كانت مميزه و تضحكك نظرات استغرابه ، كانت هذه المزايا من أهم الأسباب التي جعلته يصل لهذا المركز ، و استمر بالتقدم على هذا المنوال و اشتهرت أفلامه مثل فيلم " Bulletproof 1996 ضد الرصاص " الذي قاسمه البطولة الممثل الأسمر دايموند ، وقبل ذلك فيلم " هابي قولمر Happy Gilmore 1996 " و الذي كان فيلماً كوميدياً بحق يؤدي فيه دور لاعب جولف دخل لهذه اللعبة بالصدفة لحاجته للمال لسداد ديون جدته ولكي يمنع بيع البيت الذي يأويهم ولكنه أبدع في هذه اللعبة و اشتهر إلى الدرجة التي اصبح منافسا لأكبر الأبطال و تتوالى الأحداث تباعا ، و كذلك فيلم Wedding Singer, The 1998 (مطرب الأعراس ) و أيضاً فيلم Waterboy, The 1998 ( الساقي ) و الذي أنتجته ديزني ، و من ثم فيلم Big Daddy 1999 ( الوالد الكبير ) و الذي لاقى نجاحا منقطع النظير و حقق مراكز متقدمة إبان عرضه .



قدم بعدها في عام 2000 فيلم Little Nicky ، بعده بعام ظهر في " The Animal

". في عام 2002 قدم آدم أقوى أدواره و كان مع المخرج باول توماس اندرسون في " Punch-Drunk Love " و الذي نال فيه آدم و الفيلم استحسان النقاد السينمائيين . كما شارك في بطولة فيلمين اثنين هما "Mr. Deeds " و "The Hot Chick " و كلاهما من فئة الكوميديا ، الخط المفضل لساندلر .



مما سبق نستنتج انه كان طفلا طبيعيا لا يتميز بشيء في طفولته ، و انه دخل مجال التمثيل بالصدفة تقريباً ، حتى أنه قال في أحد اللقاءات التلفزيونية أنه لم يكتشف نفسه إلا عندما اكتشفوه ، و نستنتج كذلك أن من أهم أسباب نجوميته ثباته أمام الكاميرا و تصرفه العفوي في المشهد و عدم تكلفه و اصطناع المشاهد ، كذلك محافظته على مستواه حيث انه وضع رقم هاتف خاص ليستقبل آراء الناس و المشاهدين و انتقاداتهم له كي يحسن نفسه في حال اقترافه لخطأ هنا أو هناك . و في النهاية يظهر لجمهوره في كامل صورته ليقدم لهم ما يتمنونه منه .





ليوناردو ديكابريو

Leonardo DiCaprio



تاريخ الميلاد :11 نوفمبر 1974

مكان الميلاد :كاليفورنيا - الولايات المتحدة الأمريكية



لم يكن يوم الأحد الـ 16 من يناير عام 2005 يوماً عادياً بالنسبة للنجم الشاب ليوناردو ديكابريو, ففيه حاز أول جائزة مهمة في مسيرته مع السينما, و هي جائزة الغولدن غلوب لأفضل ممثل درامي عن فيلمه (الطيار- The Aviator ). ديكابريو صاحب الموهبة اللافتة استطاع بفضل هذه الجائزة أن يتحرر من عقدة "التايتانيك", و أن يثبت للجميع أنه فنان شامل بإمكانه إجادة الأدوار المتنوعة.



والده إيطالي الأصل كان من القادة البارزين لجماعات الهيبيز التي علت سطح المجتمع الأمريكي منتصف ستينات القرن الماضي. و والدته ألمانية. كانت هي من اختار له اسم "ليوناردو" و ذلك عندما ذهبت أثناء فترة حملها إلى معرض فني و هناك أعجبت بلوحة حملت توقيع الرسام العالمي "ليوناردو دافنشي", و منذ ذلك الحين قررت تسمية ابنها بهذا الاسم. و بعد ولادة "ليوناردو" بفترة قصيرة تم طلاق الأبوين, ليعيش بعد ذاك مع أمه في حي فقير و بائس للغاية.



واصل "ليوناردو" دراسته على مضض, فلقد كان متمرداً عليها غير عابئ بها, إلا أنه أكملها على أية حال. و قد بدأ اهتمامه بالتمثيل منذ وقت مبكر, حيث شارك عندما كان طفلاً صغيراً في عدة مسلسلات تلفزيونية, الأمر الذي ألبسه الثقة و جعله يتجه صوب السينما. كانت أولى مشاركاته السينمائية في العام 1991 حين شارك في الجزء الثالث من سلسلة الرعب Critters, بعد ذلك شارك في فيلم Poison Ivy, ثم أتبعه في العام 1993 بمشاركته البارزة و الأهم و التي كانت انطلاقته الأولى نحو عالم النجومية, حين شارك النجم "جوني ديب" بطولة فيلم What's Eating Gilbert Grape, و قد حاز عن دوره هذا ترشيحاً لأوسكار أفضل ممثل مساعد و ترشيحاً للغولدن غلوب كذلك. و في ذات السنة كانت لليوناردو مشاركة أخرى بارزة, و ذلك حين قام بمواجهة النجم الكبير "روبرت دينيرو" في الفيلم الدرامي المؤثر This Boy's Life.



بعد ذلك ظهر في عدة أفلام تراوحت بين الجيد و العادي, حتى جاءت قفزته الثانية في العام 1996 حين قدم دور البطولة المطلقة في الإعادة العصرية لرائعة شكسبير "روميو و جولييت". ثم و في العام ذاته قدم فيلم Marvin's Room , بمشاركة النجمتين ميريل ستريب و دايانا كيتون. بعد ذلك بسنة ظهر "ليوناردو" في أبرز و أشهر أدواره على الإطلاق, دور "جاك" في الفيلم الرومانسي الشهير "تايتانيك".



و قد ظل ليوناردو يعاني بعد هذا الفيلم من تلك الصورة التي ارتسمت في أذهان المنتجين من كونه لا يصلح إلا للأدوار الرومانسية الخفيفة, حتى جاء موعد نفي هذا الاعتقاد في العام 2002 حين قدم فيلمين كبيرين هما ( عصابات نيويورك Gangs of New York ) وَ (امسك بي إن استطعت - Catch Me If You Can) مع المخرجين الكبيرين "مارتن سكورسيزي" و "ستيفن سبيلبرج" على التوالي.



و من خلال الدورين اللذين أسندا إليه في هذين الفيلمين, أشعل ليوناردو شرارة التمرد على الواقع الذي فرضه عليه دور "جاك - تايتانيك", و لقد أكد إتمام عملية التمرد من خلال أدائه اللافت لشخصية الطيار المنطلق هاورد هيوز في فيلمه الأخير (الطيار) الذي أخرجه العظيم سكورسيزي في ثاني تعاون بينهما, و الذي ترشح على إثره لأوسكار أفضل ممثل في سنة 2004.



ليوناردو ديكابريو قال في لقاء جمعه بالإعلامية العربية الناجحة "ريا" : ( أنا اطمح إلى الخلود و إلى بقاء اسمي في ذاكرة الجمهور لمدة ألف سنة قادمة )..

و يبدو أن ديكابريو في طريقه لتحقيق ذلك





أنطونيو بانديراس

Antonio Banderas



تاريخ الميلاد :10 اكتوبر 1960

مكان الميلاد :ملقا - إسبانيا



معروف عالميا بشكله الوسيم , "أنطونيو بانديراس" النجم اللاتيني الشهير , ولد في ملقا- إسبانيا في العاشر من أكتوبر1960, والمكان الذي قضى فيه أنطونيو طفولته لم يكن بعيدا عن مكان ولادة " بيكاسو " و الذي يكن له أنطونيو إعجابا كبيرا , بانديراس أراد دائما أن يكون لاعب كرة محترف لكن قدمه كسرت مما حطم أحلامه بأن يكون لاعب كره , وعندما بلغ الرابعة عشر من عمره أراد أن يمثل في أحد الأعمال الكلاسيكية الدرامية , انضم إلى مسرح متجول حول إسبانيا , أعماله في المسرح وأداؤه على الشارع أدت به إلى الانضمام لــ "المسرح الوطني الإسباني" .



لفت أداءه المخرج الإسباني الشهير " بييدرو ألموفدار " و الذي قام بإدخال الممثل اليافع إلى فيلم (Laberinto de Pasione-(Labyrinth of Passion عام 1982, بعد ذلك توجه أنتونيو إلى الأوبرا عام 1984, وأثار ضجة بدوره في الأوبرا كـ " رجل شاذ " , بعد ذلك شارك بييدرو ألموفدار في فيلم Matador عام 1986, ثم قام المخرج بإعطائه دورا في فيلم (Women on the Verge of a Nervous Breakdown) , ولاقى أنتونيو نجاحا بعد التمثيل في فيلم (Tie Me Up! Tie Me Down!) والذي يؤدي فيه دور مريض يقوم باختطاف نجمة مشهورة (Victoria Abril) و يقوم باحتجازها و تقييدها حتى تعترف له بحبها له, هذا الفيلم هو المفضل لدى " بينيلوبي كروز " و الذي تقول أنها تحتفظ به في مكتبة أفلامها المفضلة , وفي عام 1991 قام بالعمل مع " مادونا " في Truth or Dare .



أول فيلم أمريكي قام به كان في عام 1992 وهو فيلم The Mambo Kings .

كانت هذه الأفلام مجرد اختبار لقدراته التمثيلية , وللعلم فقط فـ " أنتونيو " لديه مواهب موسيقية فهو يجيد الغناء والعزف , وكذلك أخيرا قام بتصميم حذاء ! , هذا بالإضافة إلى أنه منتج , ومخرج .



و الآن بالعودة إلى مسيرته الفنية كان فيلم " فيلاديلفيا 1993" مع " توم هانكس " محطة مهمة جدا لأنتونيو , أولا لأن الفيلم يتمتع بقصة جيدة , وثانيا و هذا الأهم أن الفيلم من بطولة نجم شهير , ما أعطى " أنتونيو " الفرصة ليتعرف عليه الناس أكثر .



وبالفعل فقد أهله هذا الدور للعب أدوار أخرى مهمة , فقد تم اختياره ليشارك كلا النجمين " توم كروز " و " براد بت " في فيلم " Interview with the Vampire" 1994 , الذي حقق نجاحا جماهيريا ضخما , وهكذا بدأ " أنتونيو " في التمثيل بأفلام ناجحة مثل "Desperado"1995 , و فيلم1998" Evita " , و كذلك 1998"The Mask of Zorro " مع كاثرين زيتا جونز, وبسبب ملامحه الشرقية فقد اختير ليلعب دور " ابن فضل " العربي المسلم في فيلم "ا لمحارب الـ13 " و الذي كان منصفا للإسلام , و كان فيلم "Crazy in Alabama" و هو من بطولة زوجته الممثلة " ميلاني جريفث " ومن إنتاج شركتهما للإنتاج السينمائي أول تجربة إخراجية " لأنتونيو " و هي تجربة ناجحة فالفيلم كان جيدا جدا, وله فيلم مع " وودي هاريلسون " بعنوان " Play It to the Bone " و له فيلم "The White River Kid " و مثل مع الحسناء " أنجلينا جولي " في الفيلم المشوق " Original Sin "



و من أفلامه الجديدة:-



2002 Spy Kids 2: The Island of Lost Dreams

2002 Femme Fatale

2002 Ecks vs. Sever

2002 Once Upon a Time in Mexico مع جوني ديب , سلمى حايك ولأول مرة على الشاشة الفضية المغني" إنريكي إغليسياس " و هذا الفيلم هو عبارة عن الجزء الثاني من فيلم Desperado" " .



أود أن أضيف أن أم أنطونيو بانديراس ذكرت أن اسم عائلتهم الأخير قد يكون من أصل مغربي , بما أنهم من جنوب إسبانيا من مدينه "ملقا" الواقعة على سواحل البحر المتوسط .



لديه تجربة زواج فاشلة مع ممثلة أسبانية"إيفا كوبو" , متزوج حاليا من ميلاني جريفث منذ عام 1996 بعد أن مثلا معا في"Two Much!" , و لهما بنت واحدة هي "ستيلا دي كارمن"عمرها ثمانية سنوات , و عن ابنته قال " بانديراس " : ( أريدها أن تأخذ الشخصية الإسبانية و أن تتحدث اللغتين " الأسبانية و الإنجليزية " جيدا , و أن تحترم هذا الجزء الإسباني منها , و أن لا تنسى أصلها , كما أود أن تأخذ جزءً أمريكيا , أنا أحب أمريكا على الرغم من أنها لا تتميز بحضارة كأوروبا لكنها بلاد حره بدون تعقيدات) .



و عن هوليود قال: ( ما يزعجني حول هوليود أنها تهتم كثيرا بالمال أكثر من الفن , وهذا يزعجني , وعندما تذهب للعشاء يتحدثون عن العمل و المال ما يجعل الطعام بدون نكهة ! ) .



قالت عنه " بينيلوبي كروز" وهي من أصدقاءه المقربين : " أنتونيو إنسان لطيف , ليس فقط عند تعامله كممثل بل هو رجل محترم " .







إليك بالدوين

Alec Baldwin



تاريخ الميلاد :3 أبريل 1958

مكان الميلاد :ماسابيكوا ، لونغ أيلاند ، نيو يورك



الإسم : أليكساندر ري بالدوين الثالث .

المهنة : ممثل ومنتج .

الميلاد : 3 أبريل 1958 ، في ميسابيكوا ، لونق أيلاند ، نيو يورك .

التعليم : جامعة جورج واشنطون في واشنطون العاصمة ( علوم سياسية )

التعليم : جامعة نيو يورك ( دراما ) .

التعليم : معهد لي ستراسبرغ ، نيو يورك .

الممثل المفضل : مارلون براندو .



ولد في الثالث من أبريل عام 1958 ، ونشأ في ماسابيكوا ، ولاية نيويورك ، حيث كان أبوه يعمل مدرسا في مدرسة ثانوية . أليك درس في جامعة جورج واشنطون قسم العلوم السياسية و كان يخطط لدخول كلية الحقوق ، إلا أن رهاناً غير حياته إلى الأبد..



فبناءً على ذاك التحدي دخل إختباراً لتقييم أدائه ضمن برنامج جامعة

نيو يورك الدرامي لطلاب ما قبل التخرج ، فقُبل في عام 1979 ثم بدأ تدريباته لإحتراف التمثيل .



في عام 1980 ، مثل في مسلسل "The Doctors" ،وأيضاً ظهر في العديد من المسرحيات في نيو يورك ،



و أول مرة يظهر على الشاشة في دور مهم كان عام 1987 في فلم الغموض "Forever Lulu" ، الفلم لم يحصل على إهتمام كبير ولكنه قاد إلى أدوار عديدة للممثل .



عام 1988 كان عام ظهور أليك ، فقد مثل في خمسة أفلام في ذلك العام "She's Having A Baby" و "Married to the Mob" و "Talk Radio" و "Working Girl" و أهمها الفلم الخيالي "Beetlejuice" مع مايكل كيتون وجينا دافيس .



في عام 1990 ، سجل بالدوين ضربة قوية بدور (جاك ريان) في فلم "Hunt for Red October" مع شون كونري ،هذا الفلم المثير و المشهور نتج عنه ظهور سلسلة من الافلام بدأت بـ "Patriot Games" و من ثم فيلم "Clear and Present Danger "و قد قام هاريسون فورد بدور جاك ريان .



الممثل بين افليك قام ايضا بدور جاك رايان في مجموع كل المخاوف "The Sum of All Fears 2002" مع مورغان فريمان.



في عام 1992، حصل على إعجاب الجماهير بدوره القصير في فلم ديفيد مامت David Mamet والمسمى "Glengarry Glen Ross" ، الدور كان قد كتبه ديفيد مامِت خصيصا لألِك بالدوين .



و في عام 1995 ، مثل في النسخة الجديدة من الفلم الرائع "عربة إسمها الرغبة" "A Streetcar Named Desire" من بطولته مع جيسيكا لانج و ديان لاين .

و في عام 1996 ، مثل بدور رجل شرير في فلم "The Juror" من بطولته مع ديمي مور



و في عام 1997، عمل مرة أخرى مع ديفيد مامت في فلم "The Edge" من بطولته مع أنتوني هوبكنز .



و شهد عام 1998 دوره الصلب كموظف حكومي مصمم على منع إنكشاف شفرة الأمن الوطني في فلم الإثارة "Mercury Rising" مع بروس ويليس .



شركة الإنتاج التي يملكها والمسماة (El Dorado Pictures) شاركت في إنتاج "The Confession" و "Nuremberg" و "State and Main" والأخير هو فيلم كوميدي كتبه وأخرجه ديفيد مامت و شارك ألِك ضمن طاقم الممثلين (تعاون لثالث مرة) .

في عام 1999 ، قام بدور لص محترف في فلم "Thick as Thieves" .كما شارك في فيلم المخرج مايكل باي "Pearl Harbor ".



في عام 1993 ، تزوج من الممثلة كيم باسنجر وبعد

سنتين رُزٍقا بطفلة . و هما منفصلان الان.



حصل على الشهرة عام 1988 :في أول دور بطولي له في الفلم الخيالي الهزلي "Beetlejuice" .



الجوائز :

1986 : جائزة المسرح العالمي ، عن مسرحية "Loot" .

1989-90 : جائزة أوبي ، عن "Prelude to a Kiss"



توم كروز

Tom Cruise

تاريخ الميلاد :3 يوليو 1962

مكان الميلاد :نيويورك



توم كروز نجم هوليوود الوسيم معذب قلوب العذارء . كان أسمه في الأساس توماس كروز مبثير السادس ( Thomas Cruise Mapother IV ) معرفش لية هو السادس ، ولد في نيويورك في3 يوليو 1962 مما يعني أن عمره يقارب الـ 41 سنه حتى الآن .



اختصر أسمه إلى توم كروز بعد ذلك بفتره والده كان مهندس كهربائي وأمه ممثله ، بدأ قصته مع التمثيل تقريبا في بداية الثمانينات ببعض الأعلانات و بعض الأدوار في التلفزيون و اشترك ببعض الأوار الصغيرة في بعض الأفلام، أما البداية الحقيقية في فيلم Tops وفيلم Endless love و الأخير كان من النوع الرومانسي و كلا الفيلمين من انتاج سنة 1981 .



و لكن لم تعجبه هذه الأدوار الصغيرة فوجه كل قواه للحصول على دور بطوله و كان له ما اراد في فيلم Risky Business و الذي كان عن شاب يستعد لدخول الجامعه . و كان هذا بعد سنتين من أنطلاقته أي في سنة 1983 .



توم بعد هذا الفيلم أنطلق لكي يصبح نجم من نجوم هوليوود فأطلق الكثير من الأفلام الناجحه منها The Color of Money و بعد ذلك أطلق فيلمه الشهير Top Gun الذي حقق نجاح كبير في شباك التذاكر في وقته و هو فيلم عن سلاح الطيران في القوات الامريكيه و هو فيلم جميل لكن ليس رائعا .. و انطلق مره ثانية بأفلام رائعه منها Born on the Fourth of July و هو الفيلم الذي رشح من خلاله لجائزة الأوسكار كأفضل ممثل ، كما قام ببطولة فيلم a Few Good Men .



تتابعت نجاحات توم طبعا هناك أفلام فشلت ، لكن أول مره يحصل على 20 مليون في دور هو في فيلم Interview with the Vampire سنة 1994 و تعرفون ماذا يعني 20 مليون دولار .



و طبعا من أشهر أفلامه و الذي أنتج سنة 1996 هو فيلم المهمه المستحيله Mission: Impossible و الذي ادى الى ظهور الجزء الثاني من هذا الفيلم سنة 2000 هذا الفيلم حطم كل التوقعات وكان من أفضل أفلام سنة 96



و في نفس السنه حصل على بطولة فيلم جيري ماغواير Jerry Maguire و الذي رشح من أجله لأوسكار افضل ممثل لكنه لم يحصل عليها .



توم كروز هو من أفضل نجوم هوليوود أن لم يكن أفضلهم أخر أفلام كان فيلم درامي أسمه Eyes Wide Shut و في نفس العام شارك في فيلم " ماغنوليا " مع جوليان مور...



ثم التقى بكاميرون كرو في " فانيلا سكاي" مع بينلوب كروز ،بعدها انتقل الى الخيال العلمي مع ستيفن سبيلبرغ في "Minority Report "...



واخر افلامة وايضا مع ستيفن سبيلبرغ والخيال العلمي War Of The Worlds



كروز كان متزوجا من الممثله Nicole Kidman الا انهما انفصلا عام 2001 بعد زواج استمر 10 سنوات تقريبا.



و هو الآن خاطب الممثلة كايت هولمز و قد رزقا بطفلة . و معا يحضرون لزفافهما .









جون ترافولتا

John Travolta



تاريخ الميلاد :18 فبراير 1958

مكان الميلاد :انجلوود ، نيوجيرسي



جون ترافولتا الممثل و المغني و الراقص و كل شيء تقريبا ولد في تاريخ 18 فبراير 1954 مما يعني ان عمره تعدى الـ 46 في سنة 2000، والده كان تاجرا صغيرا و لاعب كرة قدم و كان اسمه سلفاتوري ترافولتا و والدته كانت معلمه في مدرسة ثانويه و اسمها هليري ترافولتا ، هو الطفل رقم سته لهذه العائله ، و كان الوالدان لطيفان جدا لدرجه انهم صنعوا مسرح صغير في منزلهم لتسلية أبناء الجيران وقد جاءت موهبة التمثيل من هذا المسرح ، كانوا الاطفال في هذه العائله يمثلون المسرحيات مع بعضهم و يرقصون و يتدربون على ذلك و كان عمر جون في ذلك الوقت لا يتعدى الـ 12 سنه .



عندما صار عمر جون 16 عام قرر بموافقة والديه الخروج من المدرسه بعد وصوله للمرحله الثانويه لكنه لم يكملها لكي يصبح ممثلا ، و لكي يكثف جهده في هذا الموضوع ... و فعلا اصبح ممثلا لكن و اكيد لم يصبح نجما مباشره بل اشترك في مسلسل تلفزيوني بسيط و لكن فرصته الجيده جاءت في فيلم Devil's Rain, The المرعب و كان هذا في عام 1975 .



في تلك الفتره و بعد نجاح هذا الفيلم اشترك في مسلسل تلفزيوني كان يطلق عليه اسم "Welcome Back, Kotter" دخل في هذا المسلسل و لم يخرج على حاله بل خرج منه على انه فتى احلام كل فتيات تلك الفتره اي فترة السبعينيات اصبحت كل فتاه تتمنى ان يكون فتى احلامه هو جون ، و حتى الفتيان بدأوا يقلدونه في طريقة مشيته تسريحة شعره كل شيء و كان هذا ايضا في عام 1975 و استمر هذا المسلسل حتى عام 1979..



في عام 1976 مر بسنه سيئه جدا لم ينجح اي فيلم له بالشكل المطلوب .. استمرت هذه الحال سنه كامله الى ان اطلت سنة 1977 عندما قدم فيلم Saturday Night Fever حمى يوم السبت و مثل فيه دور صبي يحب الذهاب الى الديسكو .. المهم هذا الفيلم حقق إرادات مايقارب 350 مليون دولار في امريكا فقط .



استمر في هذا النجاح حتى في عام 1978 عندما قدم فيلمه الرائع الذي انصحك ان تشاهده Grease جريس ( واو ..كم احب هذا الفيلم ) يتحدث هذا الفيلم عن مجموعة شباب في مدرسه وعن المشاكل التي تقابلهم .. استمر في نجاحه في فيلم التالي Urban Cowboy و طبعا بعد كل هذه الافلام اصبح نجما لا يقهر في هوليوود واستمر في بطولة العديد من الافلام حصد فيها النجاح تلو الاخر .



بعد كل هذه النجاحات هل تعرف ان جون لم يكن ممثلا فقط بل كان موسيقيا فلقد ألف الكثير من موسيقى الافلام مثل فيلم جريس و افلام اخرى...



جون ترافولتا مثل كل نجوم هوليوود غني جدا ، لكنه بعكس نجوم هوليوود سعيد في حياته الزوجيه و لديه طفلان و هو متزوج من الممثله التي يعيش معها في حياه كلها رفاهيه فهل تعرف انهم لو ارادوا ان يأكلوا الهمبرجور على العشاء الليله لا يطلبون من المطعم يل تذهب كل العائله الى فندق من فنادق المدينه الفاخره ليقضوا الليله هناك و يأكلوا ما يريدون . ( و الله هذا العيشه ولا بلا )



من اروع افلام جون أفلام مثل: فيلم Look Who's Talking 1989 كوميدي و ايضا الجزء الثاني منه ، كذلك فيلم Get Shorty 1995 الكوميدي ايضا ....



ايضا فيلم "Pulp Fiction " مع صامويل جاكسون و بروس ويليس.



اما من افلام الاكشن ففيلم Broken Arrow 1996 يعتبر من اروع الافلام و فيلم Face/Off 1997 مع الممثل الرائع نيكولاس كيج...



ايضا فيلم Mad City 1997 ، ثم قام ببطولة الفيلم السياسي Primary Colors فمحاميا في Civil Action ثم عسكريا فيلم General's Daughter, The 1999 مع مادلين ستو....



ترافولتا قدم فيلما فاشلا هو Battlefield Earth اعقبه بكوميديا رومانسيه في Lucky Numbers ثم فيلم الاكشن الناجح مع هيو جاكمان في Swordfish.



واخرافلامة فيلم Be Cool مع ايما ثورمن .





بروس ويليس

Bruce Willis



تاريخ الميلاد :19 مارس 1955

مكان الميلاد :المانيا



بروس ويليس أو بالشكل الصحيح ويلتر بروس ويليس نجم ملايين الدولارات التي يحصل عليها في الفيلم الواحد نجم الكوميديا والأكشن والدراما.



ألماني الأصل ولد في مدينه أسمها Idar-Oberstein في شهر مارس يوم 19 1955 هو أكبر الأولاد الأربعه ، عاش السنتان الأولى في هذه المدينه ثم أنتقل إلى أمريكا لأن والده خرج من عمله فانتقلوا إلى نيوجيرسي درس هناك حتى تخرج من الثانويه .



عندما كان في الثانويه نشط في المسرح المدرسي كثيراً وكانت له شعبيه كبيره في المدرسه بعد تخرج لم يشاء أن يدخل الجامعه بل توجه إلى العمل والغريب أنه أشتغل في كل شيء تقريبا ، فقد عمل في كثير من الاعمال منها كان مساعدا لنجار وعاملا في أحدى المغاسل الآليه ... وأخيرا أستقر كنادل في أحدى النوادي الليليه وهنا كانت أنطلاقته كنجم سنيما ... حيث شاهده أحد المخرجين و رشحهه لبطولة المسلسل التلفزيوني الشهير ( Moon lighting ) أو ضوء القمر سنة 85 .



في هذا المسلسل نجح نجاح باهر فلقد حصل على كثير من الجوائز من هذا الدور ولقد كان دوره كتحري ديفيد أدسون هذا الدور فتح له مجالات السنيما ، و اشترك في فيلمان غير ناجحان.

ثم جاءت الضربه القويه والنجاح الهائل في سلسلة أفلام Die Hard المكونه من 3 أجزاء أولها سنة 88 وأخرها في سنة وهذه الأفلام جلبت الشهره لبروس ويليس .



بعد ذلك وبعد النجاح الكبير مثل الكثير من الأفلام الناجحة و الغير .. مثل



Color of Night

12Monkeys

The Fifth Element

The jackal

The Sixth Sence و هذا الفيلم من اجمل افلام بروس ويليس على الاطلاق ...



بعد ذلك تحول الى قاتل محترف في فيلم الكوميديا "The Whole Nine Yards " او كل الياردات التسع،ثم كوميديا مرة اخرى في "The Kid"،و في فيلم "Unbreakable " و فيه اكتشف انه لا يصاب بالكسور و لا بالامراض على عكس صامويل جاكسون بطل الفيلم الاخر...



اجواء الجريمة استهوته من جديد فعاد لسرقة البنوك في فيلم "Bandits "، ثم ترك عالم الجريمه و ذهب فى مهمة عسكرية في فيلم "Hart's War " ...



كان متزوج من نجمة السنيما الأمريكيه الغنيه عن التعريف ديمي مور تزوجوا عام 1987 وتطلقوا سنة 1998 و لديه ثلاث بنات وأسماءهم رومر ، سكوت و تلاله وهم الآن مع الأم.



بروس كان في صغره مصاب بتأتأه ولقد كان طوال طفولته مصاب بها حتى أصبح كبيرا وشفي منها .



وأخيرا بروس ويليس نجم من نجوم السنيما الأمريكيه ومن أفضلهم ، أبتسامته يطلق عليها في أمريكا العلامة المسجله لبروس ويليس.



ارنولد شوارزنجر

Arnold Schwarzenegger



تاريخ الميلاد :30/7/1947

مكان الميلاد :النمسا



ارنولد شوارزنجر أو لمن لا يعرفه بهذا الأسم من الممكن أن يعرفه بأسم كماندوو أو ربما بالترمونيتر ، ارنولد ولد في النمسا يعني هو نمساوي قبل أن يكون أمريكي ولد بتاريخ 30/7/1947 بعد ما حسبت عمره أنصرعت لأني أكتشفت أن عمره حوالي56 سنه يعني عجوز لكن شوف الصحه مش جماعتنا .



ارنولد نجم الأكشن في هووليود و رمز لبطل كمال الأجسام لكثير من الرياضيين في العالم ، و على سيرة الأكشن تعرف أن أسم ارنولد الأوسط هو Alois ويعني بالنمساويه الأكشن .. صدقني لا أمزح ، وعلى سيرة الرياضه هل تعرف أن ارنولد رئيس لهئية اللياقه البدنيه في ولاية كاليفورنيا و انه كتب بعض الكتب في الياقه البدنيه .



الحقيقه أن حائر في ان أخبركم حكايته السنيمائية أو أخبركم عن مسيرته الرياضيه .. سوف أعمل كوكتيل نبدأ في الرياضه ارنولد صاحب الكثير الكثير الكثير من الألقاب لرياضة كمال الأجسام حصل على لقب Mr. Olympia سبع مرات وعلى لقب Mr. Universe خمس مرات وحصل أيضا على لقب مستر أمريكا ولقب مستر أوروبا ولقب مستر ناشونال وألقاب كثيره هل تصدق وقد حصل على مستر ينفيرسل وعمره 20 سنه ولذلك هو أصغر بطل هذه الجائزه من ذلك الوقت.



هل تعرف أن ارنولد دخل السجن مره وعمره 18 سنه لا ...لا لم يسرق شيء أنما عندما كان في النمسا كانت الخدمه في الجيش أجباريه فدخل الجيش لكنه كان يريد أن يشارك في مسابقة مستر اووربا فلذلك هرب من القاعدة الجيش التي كان موجود فيها و فعلا أشترك في المسابقه و المشكله انه فاز فيها ثم عاد إلى القاعده وقبل أن تنطق شفتاه بشيء وضع في السجن لمدة سبع أيام . هذا كان سنة 1956 .



سنة1970 كانت بدايته مع السينما في فيلم Hercules in New York و توالت بعد هذا الفيلم ما يقارب 27 فيلم من مختلف الأنواع .. كوميدي السئ و الجيد و أكيد أكشن . خيال علمي واقعي كل الأنواع .



ولكن مصدر النجاح الحقيقي لارنولد هو وبعد 13 سنه من هركليز في ني يورك قدم فيلمه الشهير The Terminator الفاني سنة 83 (على فكره في نفس السنه أصبح أمريكيا ) لا أعتقد أن شخص يعرف ارنولد ولم يشاهد هذا الفيلم وخاصة الجزء الثاني منه ( يوم الحساب ) و أصبح ارنولد نجم الأكشن الأولى في هووليود .



في النهاية سوف أعطيكم بعض المعلومات الشخصيه لارنولد هو متزوج من نجمة التلفزيون Maria Shriver وهي فعلا نجمة تلفزيون لها عدة برامج ناجحة ، وله ولدان منها . في النهاية سبق لارنولد ان جرب الاخراج مرتين فقط



دنزل واشنطون

Denzel Washington



تاريخ الميلاد : December \ 28, \ 1954

مكان الميلاد : Mt. Vemon, N.Y., USA

اسمه الحقيقي: Denzel Washington



الطول : 1.83 متر ( 6 إقدام تقريبا ً )



الزوجة : Pauletta Washington وكان زواجه في ـ 25 June 1983



أولاده : 4 أولاد هم (John David, Katia, Malcolm and Olivia )



متخرج من جامعة : Fordham University



عن الممثل وبداية أدواره :



ولد عام 1954 في يوم 28 من شهر ديسمبر . ولد Denzel في جبل فيرنون في مدينة نيويورك . كان Denzel هو الطفل المتوسط من أخوته الثلاثة .. كانت تكبره أخته لوريس بينما أخوه الذي هو أصغر منه يسمى ديفيد . تطلق والدا Denzel وهو صغير وقبل طلاقهما تم إرساله مع أخته الكبرى للدراسة خارج البيت لمشاكل والده ووالدته الكثيرة والتي بدأت توثر على Denzel وأخته . بعد تخرج Denzel من المدرسة العليا سجل في جامعة Fordham في مهنة الصحافة . بعد تخرجه من الجامعة انتقل Denzel إلى سان فرانسيسكو وسجل في المعهد الموسيقي الأمريكي . ولكن بعد سنة واحده فقط ترك Denzel المعهد الموسيقي لرغبته في احتراف التمثيل لأنه كان من هواياته المحببة آنذاك . بعد ترك Denzel المعهد لم يكن إيجاد عمل أو دور أمر صعب على Denzel وذلك بسبب شكله وجسمه الذي يؤهله للتمثيل فكان ظهور Denzel الأول في الشاشة في ((Carbon Copy )) وذلك عام 1981 م ليكون هذا هو الفيلم الأول لـ Denzel وشارك بطولة هذا الفيلم الممثل George Segal)) )) . في الثمانينات عمل Denzel بالمسلسلات التلفزيونية فكان في دوره بالمسلسل "St. Elsewhere" مسلسل الـ Nbc والذي ساهم كثيرا ً في نجاح Denzel فكان Denzel يقول بدور الدكتور تشالندر وهذا الدور حاز على إعجاب النقاد . استمر عمل Denzel في هذا المسلسل لمدة 6 سنوات .. بعد ذلك قام Denzel بأدوار كثيرة في أفلام

A Soldier's Story عام 1984 ـ Power عام 1986 ـ Cry Freedom عام 1987 [ وترشح Denzel للأوسكار في هذا الفيلم وكان هذا أول ترشيح للأوسكار] ..



For Queen and Country عام 1988 - The Mighty Quinn عام 1989 .. ثم قام Denzel بأحد روائع أدواره في فيلم Glory عام 1989 وكان في هذا الفيلم ثاني ترشيح لـ Denzel للأوسكار ولكن هذه المرة فاز بالجائزة ليكون أول اوسكار يحصده Denzel لدور أفضل ممثل مساعد .



نظرة على أهم أفلامه :



Carbon Copy – 1981



A Soldier's Story – 1984



Power – 1986



1987 – Cry Freedom



For Queen and Country - 1988



The Mighty Quinn – 1989



Glory – 1989



فيلم Glory أخد روائع السينما ، فيلم رائع بحق ، أحد أجمل وأروع أفلام العنصرية ..



Glory كان رائعا ً بأداء الطاقم .. كان رائعا ً بالموسيقى .. كان جميلا ً بالإخراج .. أما السيناريو كان جميل جدا ً كون الفيلم مقتبس من قصة واقعية ..



قام فيه بدور من أروع وأجمل أدواره و مشهد سقوط الدمعة من عينيه حصلDenzel في هذا الدور على أول جائزة أوسكار له ..



وثاني ترشيح بعد ترشيحه في فيلم (Cry Freedom) موسيقى الفيلم كانت رائعة .. الإخراج من المخرج (Edward Zwick) كان جميلا ً ولكن كان من الممكن أن يكون أفضل ولكن هذا لا يقلل من جمال الإخراج السيناريو والحوارات محبوكة بشكل جميل صعب أن تنقل قصة واقعية بسيناريو مثيل فعلا ً أبدع الكاتب (Robert Gould Shaw)





Heart Condition – 1990

Heart Mo' Better Blues – 1991

HMississippi Masala – 1991

Ricochet – 1991

Malcolm X - 1992

Much Ado About Nothing – 1993

Philadelphia – 1993

The Pelican Brief – 1993

Devil in a Blue Dress – 1995

Virtuosity – 1995

Crimson Tide – 1995

The Preacher's Wife – 1996

Courage Under Fire – 1996

He Got Game – 1998

Fallen – 1998

The Siege - 1998

The Bone Collector – 1999

The Hurricane – 1999

Remember the Titans – 2000

John Q – 2002

Training Day – 2001

Antwone Fisher – 2002

Out of Time - 2003

Man on Fire – 2004

2004 - The Manchurian Candidate





مقتطفات ونقاط من حياته : فـــي الأفــــلام ..



* Denzel Washington كثيرا ً ما يقوم بأدوار عنصرية للدفاع عن السود والعنصرية ضدهم واعتقد بأنه استطاع إيصال ما يريده من أفلام العنصرية التي قام ببطولتها ((Glory - Malcolm X - The Hurricane - Remember the Titans - ))



* أيضا ً Denzel Washington كثيرا ً ما يقوم بأدوار مقتبسة من قصص واقعية ولقد أبدع في الأفلام الواقعية ((Antwone Fisher - The Hurricane - Remember the Titans – Glory - Malcolm X ))



* أكثر المبالغ التي حصل Denzel Washington عليها هي .. (( 12,000,000 $ على دوره في Siege, The وفي Training Day بينما حصل على 10,000,000 $ في دوره في Courage Under Fire و The Hurricane ))



* كان لـ Denzel Washington 3 أعمال مع المخرج ( سبايك لي ) [[Mo' Better Blues - Malcolm X - He Got Game ]] .



* لبس Denzel Washington اللباس العسكري في أفلام عديدة ( 7 أفلام تقريبا ً )



* عمل Denzel Washington مع مدرب الملاكمين Terrt Claybon استعدادا ً لدوره في فيلم ((The Hurricane)) بدور الملاكم روبن كارتر وهو من أروع ادوار Denzel Washington .



* قي أحد المقالات بمجلة ( Premier ) واجه Denzel Washington المخرج (( كونتين تارينتو ))عندما زار تارينتو مجموعة عمل فيلم ((Crimson Tide )) فانتقد Denzel تارينتو حول استعماله للعرفية في أفلامه . تارينتو أنحرج كثيرا ً وقال لـ Denzel لنجعل المحادثة في وقت آخري لكن Denzel قال لا .. إن كنت تريد مناقشتها فناقشها الآن .. ولكن بعد فترة من ذلك قال Denzel بأنه يحس أن تارينتو كان فنان لطيف .



* كان Denzel Washington هو ثاني وآخر من حمل أوسكار أفضل ممثل بعد (( Sidney Poitier )) على دوره في فيلم يوم التدريب وكان قد صرح بعنصرية لجنة الأوسكار قبل حصوله على الجائزة حيث أنها لم تعطى سوى لاسود واحد .



*يقول الممثل الكبير ( توم هانكس ) أثناء عمله معDenzel Washington في فيلم ((Philadelphia)) " الأمر أشبه بالذهاب إلى مدرسة أفلام ، يقول هانكس أنه تعلم المزيد عن التمثيل بمجرد النظر ومتابعة الممثل الكبير Denzel Washington أكثر من أي شخص " .





فـــي حياتـه..





* يستشهد Denzel Washington في حياته بالرياضيين اللامعين أمثال (( Jim Brown – Gayle Sayers ))



* كان Denzel Washington يتمنى أن يصبح دكتورا ً أو يعمل في مجال الطب لكنه دخل إلى عالم السياسة ثم الصحافة .. وأخيرا ً التمثيل .



* قام Denzel Washington بتسمية ابنه المولود أثناء تصوير فيلم Malcolm X عام 1991 بـ مالكوم وذلك تكريما للداعية مالكوم اكس مع العلم بأن Denzel Washington قام بتجسيد الشخصية بالفيلم .



* اختير Denzel Washington بمجلة People في ضمن أحد أكثر 50 شخص من الناس جمالا ً وذلك كان في عامين عام ( 1990 ) وعام ( 2002 ) .



* تعرف Denzel Washington على زوجته ( Pauletta ) عندما كان كلاهما يشتركان بأدوار صغير في مسلسل "St. Elsewhere" عام 1977 وتزوج منها بعد 5 سنوات .



* كان والد Denzel قسـا ً وكان دائما ً ما يأخذ Denzel إلى المحاضرات في الكنيسة ، بينما كانت أمه تعمل في محل للتجميل وكانت هي الأخرى تأخذه إلى المحل كثيرا ً .. وقد تطلق والداه وهو في سن الرابعة عشر .





جميع ترشيحا ته والجوائز التي حصلت عليه : :



## فاز على دوره في فيلم ( Training Day)

بـ Oscar , AFI Film Award , Black Reel , BSFC Award , Image Award , KCFCC Award , LAFCA Award , MTV Movie Award ,



# وترشح فقط على دور في فيلم ( Training Day)

لـ CFCA Award , Golden Globe , Golden Satellite Award , OFCS Award ,



## فاز على دوره في فيلم (Glory )

بـ Oscar , Golden Globe , Image Award ,



## فاز على دوره في فيلم (Hurricane)

بـ Silver Berlin Bear , Black Reel , Golden Globe , Image Award



# ترشح فقط على دوره في فيلم (Hurricane)

لـ Oscar , Blockbuster Entertainment Award , CFCA Award , Golden Satellite Award ,



## فاز على دوره في فيلم (Malcolm X)

بـ Silver Berlin Bear , Image Award , MTV Movie Award , NYFCC Award , SEFCA Award



# ترشح فقط على دوره في فيلم (Malcolm X)

لـ Golden Globe , Oscar

## فاز على دوره في فيلم (Remember the Titans )

بـ BET Award , Black Reel , Image Award



# ترشح فقط على دوره في فيلم (Remember the Titans )

لـ Golden Satellite Award , Blockbuster Entertainment Award



## فاز على دوره في فيلم ( Antwone Fisher )

بـ Image Award , Stanley Kramer Award



## فاز على دوره في فيلم (Courage Under Fire)

بـ Lone Star Film & Television Award , SEFCA Award



# ترشح فقط على دوره في فيلم ( Antwone Fisher )

لـ Black Reel , Golden Satellite Award



# ترشح فقط على دوره في فيلم ( Cry Freedom )

لـ Oscar , Golden Globe



# ترشح فقط على دوره في فيلم (He Got Game )

لـ Black Film Award , Image Award



# ترشح فقط على دوره في فيلم (Out of Time )

لـ Black Reel , Image Award



# ترشح فقط على دوره في فيلم (John Q)

لـ Black Reel



# ترشح فقط على دوره في فيلم (The Siege)

لـ Blockbuster Entertainment Award



# ترشح فقط على دوره في فيلم (Philadelphia )

لـ MTV Movie Award



# ترشح فقط على دوره في فيلم (Pelican Brief )

لـ MTV Movie Award







التوقيع




Monster غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد مواضيع قسم قسم الصور

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 09:36 AM


منتديات داونلودز2

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
 

 

   Downloadiz2.Com - Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd