منتديات داونلودز2


العودة   منتديات داونلودز2 > >

القسم العام تجد هنا المواضيع العامة والتي لايوجد لها اي صلة باي منتدى اخر هنا

اقوى عروض الويندوز و اللينكس VPS مقدمة من شبكة داونلودز2 !@!

اكونت سيرفر ويندوز اسطورى ( 8 كور بروسيسور + 32 جيجا رام + كونكشن 1 جيجا ) فقط بـ 50 جنيهأ !@!



اصنع نفسك

كثير من الخبرات التي يمكن للإنسان الحصول عليها من خلال احتكاكاته بالآخرين، ومن خلال تعاملاته اليومية، تمكنه من تجديد حياته

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-18-2007, 09:53 PM   #1 (permalink)
• ĞêŋęŘąl MąŋāģęŘ •
 
الصورة الرمزية Admin
 




 
Admin تم تعطيل التقييم

افتراضي



كثير من الخبرات التي يمكن للإنسان الحصول عليها من خلال احتكاكاته بالآخرين،

ومن خلال تعاملاته اليومية، تمكنه من تجديد حياته

وربما تغيير مسارها والانتقال أو الرقي بما تعلمه من مرحلة إلى مرحلة أهم منها.



والعاقل وحده هو الذي يدرك ان معين الخبرة لا ينضب

ولا يدخر وسعا في الحصول على أى معلومة مهما بدت أمامه صغيرة،

لكن الفارق هنا يبدو واضحا بين شخصين،

أحدهما تراءت أمامه معلومة فاقتنصها

وهو يعلم أنه سوف يستفيد منها بالقدر الكافي وسوف يوظفها التوظيف الأمثل،

وسوف يضيفها الى قائمة خبراته التى تعمل في النهاية على تكوين وتشكيل شخصيته.



أما الثاني فقد وقف عند حدود معينة،

ظن أنها منتهى الكمال في مجاله وأنه وصل الى نتيجة،

من وصل اليها فقد أدرك المراد،

وهو لا يدري أن الدنيا تتطور من حوله وأن الناس في سباق معلوماتي مع الآخرين

وان الناجح من يأخذ من هنا معلومة ومن هناك أخرى،

ومن هذا فكرة ومن ذلك تجربة ثم يستفيد من الجميع.



ربما يكون الثانى صاحب موهبة أوسع أو أتيحت له فرصة للتميز

لم تتح لغيره،

لكنه للأسف الشديد اكتفى بهذا القدر،

ووقف عند هذا الحد وأخذته كما يقولون العزة بالإثم وانعزل عن الواقع وتجاهل حركة التطور،

فلم يدر إلا وهو في مؤخرة الركب

وقد تفوق عليه من كان يظنهم أقزاما بالنسبة له،

فاصبح في موقف لا يحسد عليه، لأنه اصبح يقاد بعد أن كان يقود

ويساد بعد ان كان يسود

ويؤمر بعد أن كان يأمر ويصوب له بعد أن كان يصوب للآخرين .



أما النموذج الأول وأن كانت بداياته تبدو متواضعة أمام البعض،

إلا انه اصر على ان يطور من نفسه وأن يتعلم من الجميع

وألا يتكبر على معلومة مهما كانت صغيرة،

مثل هؤلاء من يملكون صناعة أنفسهم بأنفسهم،

حتى وإن تأخر او تباطأ بهم قطار الفرص وجاءتهم الفرصة متأخرة

إلا أنها من غير شك عندما تأتيهم،

سوف يتمسكون بها ولا يدعونها تفوتهم وترحل إلى غيرهم،

لأنهم ببساطة أدركوا قيمة ما حصلوه من معلومات،

ولأنهم حصلوا عليها بعد جهد وعناء،

فهم يعرفون جيدا كيف يحافظون عليها ولا يفرطون فيها،

ولأنهم ايضا استقوها من خبرات متراكمة،

فهم يدركون طريقة تطويرها وتحديثها

لتكون مواكبة وموائمة للزمان والمكان الذى يعيشون فيه،

وهذه هى الاحترافية، احترافية العمل في مجال ما،

ومن هنا يستطيع البعض تسجيل نجاحاتهم والأبقاء عليها.



تحياتي




التوقيع


I'aM Not Special
, I'aM Just LiMiTeD EdiTion




صفحتنا على الفيس بوك :-
http://www.facebook.com/Downloadiz2Com


Admin غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد مواضيع قسم القسم العام

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 02:38 PM


منتديات داونلودز2

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
 

 

   Downloadiz2.Com - Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd