منتديات داونلودز2


العودة   منتديات داونلودز2 > >

القسم العام تجد هنا المواضيع العامة والتي لايوجد لها اي صلة باي منتدى اخر هنا

اقوى عروض الويندوز و اللينكس VPS مقدمة من شبكة داونلودز2 !@!

اكونت سيرفر ويندوز اسطورى ( 8 كور بروسيسور + 32 جيجا رام + كونكشن 1 جيجا ) فقط بـ 50 جنيهأ !@!



مــــا اروع أن تكـــــــــون أنساناً ..!!!

أن الــــزمـــان تغير ....... .. والقلوب تحجرت.. والنفوس سكنتها الوحشة… وهربت منها عصافير الرحمة..وهجرتها أسراب الأمان.. فلم يعد الإنسان انساناً..

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-18-2006, 10:33 PM   #1 (permalink)
• ĞêŋęŘąl MąŋāģęŘ •
 
الصورة الرمزية Admin
 




 
Admin تم تعطيل التقييم

Thumbs down



أن الــــزمـــان تغير .......

.. والقلوب تحجرت.. والنفوس سكنتها الوحشة… وهربت منها عصافير الرحمة..وهجرتها أسراب الأمان.. فلم يعد الإنسان انساناً..

قبل شهور.. بكت الصحافة الايطالية حزناً على الفتاة الصغيرة " فانيسا " التي كان من سوء حظها أن تعيش زماننا الكئيب..زمن الصواريخ العابرة للقارات.. والسيارات.. والرشاشات.. والقنابل الحارقة والغازات السامة.. الزمن الذي صنع كل شيء ونسي أن يصنع لنفسه قلباً…

تقول الحكاية : إن الأب " فاركون " خرج مع ابنته "فانيسا" في نزهة إلى البحر في عطلة نهاية الأسبوع وداهمت الأب وهو يقود سيارته أزمة قلبية.. وفي هذه اللحظة كانت سيارته تندفع في نفق مظلم بالقرب من فلورنسا مدينة الفن في إيطاليا..وأمهله القدر بضع ثوان كي يوقف سيارته ويهمس في أذن ابنته أن تعود إلى البيت .. ثم فارق الحياة.. وتركت الطفلة ذات السنوات الست سيارة والدها وجثمانه الملقى فيها وهرعت تبكي على الطريق تحاول أن توقف أحدا تحكي له مأساة أبيها.. ووقفت أمام السيارات المندفعة على الطريق تطلب مساعدتها.. مئات السيارات عبرت أمامها.. ولم يسأل عنها أحد.. وأخذت الفتاة تركض حتى قطعت مسافة كيلومترين وهي تلهث مستنجدة بالسيارات المندفعة في جنون أمامها ولم يتوقف أحد.. إلى أن لمحها رجل يركب دراجة بخارية فأسرع إلى نجدتها وأبلغ الشرطة..

أحبتي ... حين قرأت هذه القصة بكيت على حال الانسانية الغرقى... لا تقولوا أن هذه القصة حدثت في الخارج وأن مجتمعاتنا العربية تتميز بالرحمة... أنا لا أنكر ان بيننا قلوب رحيمة.. ولكن صدقوني هناك ملايين الأطفال.. ملايين الضعفاء.. ملايين الرجال والنساء.. يصرخون في أعماق الأرض.. بعضهم يموت جوعاً أو عرياً أو ضياعاً.. وبعضهم يموت تحت سياط الظلم والقهر والطغيان..

أحبتي... ما أروع هذه الأيام أن تكون انساناً... نعم فالانسان الذي يستحق هذه التسمية بدأ يتلاشى من مجتمعاتنا.. فالقلوب نسيت مصطلح الرحمة.. والعالم بأسره نائم وغافل...

ولعلي أقول لكم قصة أخرى حدثت في بلادنا العربية كي لا تتهموني بالمبالغة..

وأنا في سيري مررت بشيخ كبير أعمى.. يلبس ملابس رثة.. وجهه متسخ ويداه متشققة.. وحاله يغني عن أي حديث.. كان هذا الرجل الكبير يحاول أن يعبر الشارع.. وكان يستجدي المارة بصوت يقطع نياط القلوب.. والناس تنظر له بازدراء .. متقززة من منظره القذر.. هزني منظره كثيراً.. أمسكت بيده وعبرت به الشارع.. ورغم أن يدي قد أصابها قليلاً من الغبار الذي كان يغطي يده.. إلا انه دعا لي بالستر في الدنيا والآخرة.. ودخلت دعوته قلبي فدمعت عيني.. أما أكثر ما أدهشني فهو سؤاله لي بكل براءة هل أنت ملاك؟؟؟

وسألت نفسي.. هل الملاك هو الذي يملك الرحمة.. وهل الانسان أجدر أن يكون قلبه عامراً بهذه الرحمة.. أم أننا لم نعد نملك قلوباً..

أحبتي.. أأسف على الاطالة .. ولكن لعلكم معي تعجبون للحضارة التي أتاحت للإنسان أن يمتلك كل شيء.. ونسيت أن تعلمه طريق الرحمة... بل لعلكم تقولون معي.. ما أروع أن تكون انساناً...

موضوع اعجبني فنقلته لكم





التوقيع


I'aM Not Special
, I'aM Just LiMiTeD EdiTion




صفحتنا على الفيس بوك :-
http://www.facebook.com/Downloadiz2Com


Admin غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد مواضيع قسم القسم العام

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 05:48 PM


منتديات داونلودز2

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
 

 

   Downloadiz2.Com - Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd