منتديات داونلودز2


العودة   منتديات داونلودز2 > >

القسم الدينى هنا تجد كل شىء عن الاسلام من خطب ولقاءات دينية

اقوى عروض الويندوز و اللينكس VPS مقدمة من شبكة داونلودز2 !@!

اكونت سيرفر ويندوز اسطورى ( 8 كور بروسيسور + 32 جيجا رام + كونكشن 1 جيجا ) فقط بـ 50 جنيهأ !@!



سيد الاستغفار لماذااصبح سيد الاستغفار

بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلي على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين : : : : : أما بعد :

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-27-2009, 01:26 AM   #1 (permalink)
عضو نشيط
 




 
gogoa على طريق التميز

افتراضي



بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين : : : : : أما بعد :

قال رسول الله صلي الله عليه وسلم " سيد الاستغفار أن يقول : اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني و أنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت ، أعوذ بك من شر ما صنعت ، أبوء لك بنعمتك على و أبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت " قال ومن قالها من النهار موقناً بها فمات من يومه قبل أن يُمسِ فهو من أهل الجنة ، ومن قالها من الليل وهو موقن بها فمات قبل أن يصبح فهو من أهل الجنة " رواه البخاري .



قد يتبادر الى ذهن لماذا أصبح سيد الاستغفار لماذا ساد الاستغفار وأصبح السيد عليه ؟

الجوابـ : أن هذا الاستغفار يتضمن أعظم وأجل وأسمى معاني العبوديه لله عز وجل

فيقول العبد :

1- اللهم أنت ربي (اعتراف بربوبية الله عز وجل

2-لا اله الا أنت (بطلان عقيدة الشرك وإثبات عقيدة انه لا اله الا الله

3-خلقتني وأنا عبدك ( إعتراف صريح بقدرة الخلق لله والعبوديه له سبحانه وتعالى

4- وانا على عهدك ووعدك ما استطعت (وقوله وأنا على عهدك على قولان :

الأول ( أي أنا على عهدك بالإيمان بك وبملائكته وكتبك ورسلك – أركان الإيمان الستة - )

والثاني : ( أي العهد الذي أخذ من آدم وذريته وذلك في قوله تعالى : " وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم و أشهدهم على أنفسهم ألست بربكم قالوا بلى شهدنا أن تقولوا يوم القيامة إنا كنا عن هذا غافلين " الأعراف : 172 .

وقوله ووعدك أي الوعد الذي وعدتنا إياه وذلك في قوله تعالى : " الر كتاب أحكمت آياته ثم فصلت من لدن حكيم خبير ألا تعبدوا إلا الله إني لكم منه نذير وبشير وأن استغفروا ربكم ثم توبوا إليه يمتعكم متاعا حسنا إلى اجل مسمى ويؤت كل ذي فضل من فضله وأن تولوا فإني أخاف عليكم عذاب يوم كبير" هود : 3 ,

فالوعد هو المتاع الحسن في الدنيا , ويؤتي كل ذي فضل من فضله أي دخول الجنة في الآخرة ,

أي على قدر استطاعتي , فإنه سبحانه وتعالى لا يكلف نفسا إلا وسعها , والاستطاعة حقيقتها أستفراغ الجهد , أي بذل كل الجهد الذي يمكن بذله وحقيقة الاستطاعة هي أن كل ما كلفنا به إلا وفي مقدورنا فعله , وعليه يجب أن نكون صادقين مع الله في الاستطاعة ,



5-اعوذ بك من شر ما صنعت (التعوذ بالله من شرور النفس

6-أبوء لك بنعمتك علي ( إعتراف بالنعم لله عز وجل

7-أبوء لك بذنبي (الاعتراف بالذنب

8-فأغفر لي ( تحقيق عقيدة ان مغفرة الذنوب بيد الله

9-فأنه لا يغفر الذنوب الا انت ( الاعتراف بأنه لا يغفر الذنوب الا الله



فبهذه القواعد التسعه حققت أعظم معاني السمو والتمجيد لله عز وجل

ولهذا قال الصادق المصدوق الذي لا ينطق عن الهوى أنه من قالها موقناً بها صباحاً ومات دخل الجنه

وكذلك الحال من أمسى وقالها موقناً دخل الجنه

ولتحقيق دخول الجنه لابد من اليقين وحضور القلب عند قول هذا الدعاء العظيم

قال ابن تيميه في مجموع الفتاوى 10 /88 (فالعبد دائما بين نعمة من الله يحتاج فيها الى شكر وذنب منه

يحتاج فيه الى الاستغفار وكل هذين من الامور الازمه للعبد فانه لا يزال يتقلب في نعم الله وآلائه ولا يزال

محتاجاً الى التوبه وااستغفار ) انتهى كلامه رحمه الله

أخواني عليكم بهذا الدعاء فهو حصاد عظيم وأجر كبير وبه تتحقق البركه بما فيه من معاني السمو والتمجيد

للخالق سبحانه وتعالى فمن لزم الاستغفار جعل الله له من كل امر مخرجا ورزقه من حيث لا يحتسب

أي لا يدري كيف أتى هذا الرزق

سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد

للامانة منقول




gogoa غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-29-2009, 04:19 AM   #2 (permalink)
عضو سوبر
 




 
lover girl على طريق التميز

افتراضي


جزاك الله كل خير على هذا الموضوع القيم



lover girl غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

جديد مواضيع قسم القسم الدينى

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 08:10 AM


منتديات داونلودز2

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
 

 

   Downloadiz2.Com - Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd